أعلن أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة عن تشكيل لجنة للتحقيق في واقعة اختفاء بعض الكؤوس الإفريقية من مقر اتحاد الكرة.

وصرح وزير الرياضة عبر إذاعة "أون سبورت" "شكلنا لجنة موسعة قانونيا ورقابيا وفنيا للتحقيق في الأمر ومعرفة كافة التفاصيل والملابسات".

وأضاف "نسعى للوصول لنتائج سريعة خلال ساعات، وسنصدر تقريرا عن نتائج التحقيقات في أسرع وقت".

وأكد "اللجنة ستذهب إلى مقر اتحاد الكرة اليوم لنعرف هل واقعة اختفاء الكؤوس مرتبطة بأحداث 2013 إبان اقتحام اتحاد الكرة وتجديده وهل هناك محاضر رسمية بذلك، نريد الوصول لنتائج اليوم".

ما الذي حدث؟

اتحاد الكرة المصري كان يقوم بعمل جرد لعمل متحف في مدخل مبنى الاتحاد من أجل الاحتفال بمئوية الاتحاد، ليجد فقط نسخة أصلية من كأس الأمم 1986 ونسختين تقليد من 2006 و2008 في غياب نسخة 2010 الأصلية. وذلك من خلال تقرير نشره ، بتصريحات لوليد العطار المدير التنفيذي لاتحاد الكرة.

العطار كشف لـFilGoal.com فتح الاتحاد تحقيقا لأنه بجانب اختفاء نسخة 2010، هناك مقتنيات أخرى مفقودة، و"مسروقات".

وقال مصدر داخل مجلس إدارة اتحاد الكرة لـFilGoal.com إن نسخة 2010 كانت بحوزة أحمد حسن قائد المنتخب في وقت سابق.

يمكنكم الاطلاع على التقرير كاملا من هنا.