أعلن النادي المصري البورسعيدي في بيان رسمي عدم توجهه لخوض مباراة الإسماعيلي في الدوري المصري بسبب تعذر تدعيم الفريق الأول بعناصر إضافية وذلك في بيان رسمي.

ونشر النادي بيانا رسميا قسمه إلى شقين، مقدمة نارية من سبعة بنود قال فيها: "عقد مجلس الإدارة جلسة طارئة مساء الخميس لمناقشة إمكانية المشاركة في مواجهة الإسماعيلي بالدوري، والمقرر لها السادسة والنصف مساء الجمعة على استاد الجيش في برج العرب، في ظل احترام المجلس لقرار استمرار المسابقة، بدليل خوض مباراة الزمالك بعد استئناف المسابقة".

وواصل البيان "تم دراسة الموقف الحالي للفريق دراسة شاملة في ظل الأعداد الكبيرة المصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" سواء من اللاعبين أو أعضاء الجهاز الفني والإداري والطبي ومسؤولي المهمات والمعاونين.

وأعلن المصري خلال البيان إصابة 8 من أعضاء الجهاز الفني والإداري والطبي والمعاون على رأسهم طارق العشري مدرب الفريق وعبد الظاهر السقا المدير الرياضي وعبد الحليم كامل مخطط الأحمال ومحمود جابر المدير الإداري.

وكشف المصري خلال البيان عن إصابة 14 لاعبا بفيروس كورونا المستجد كذلك، كما أعلن عن تحول نتيجة مسحات 6 لاعبين من إيجابية إلى سلبية. مشددا على أنهم جميعا يخضعون لبروتوكول وزارة الصحة المعتمد لدى الاتحاد المصري لكرة القدم.

وأشار المصري خلال البيان إلى لاعبيه المصابين بإصابات مختلفة منذ فترة طويلة وهم أحمد جمعة وحسين رجب ومحمد فتحي ومصطفى سلامة "طيارة" وخالد مصطفى ويتعذر مشاركة الخماسي كذلك.

كما ألمح المصري إلى غياب محمود حمد لاعب الفريق منذ فترة طويلة لمثوله للتحقيقات على سبيل إحدى القضايا الجنائية، وغياب شيخ موكورو الذي لم يتمكن من العودة من الخارج.

وأوضح المصري أن لديه 8 لاعبين فقط جاهزين للمشاركة في المباراة وهم أحمد مسعود وأحمد ياسر وفريد شوقي وإسلام أبو سليمة وعبد الناصر محمد "دي ماريا" وحجاج عويس وأيمن ندا وسعيدو سيمبوريه.

قرارات مجلس الإدارة

بعد سرد موقف النادي الحالي بسبب عدد الإصابات الكبير، أعلن النادي موقفه في البند الثامن من بيانه الطويل وقال: "تعذر تدعيم الفريق الأول بعناصر إضافية من قطاع الناشئين وذلك نظرا لقرار اتحاد الكرة بإلغاء مسابقات النشائين للموسم الحالي وخضوع اللاعبين حاليا لفترة راحة إجبارية.

وواصل "وفي ظل مبادئ تكافؤ الفرص والمساواة والحفاظ على سلامة جميع عناصر اللعبة التي ينادي بها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، يطالب مجلس الإدارة اللجنة المؤقتة باتخاذ قرارا عادلا نظرا للظرف القهري الذي يمر النادي به حاليا، بتأجيل المباراة".

واستطرد "ويؤكد المصري استمراره في أداء مباريات الدوري حال تماثل لاعبيه للشفاء، وطبقا لما ورد لإعلان الاتحاد المصري لكرة القدم بتأجيل مباريات الفريق الذي لديه أكثر من 10 إصابات بفيروس كورونا وإقامة اللقاء حال وصول الإصابات إلى 10 أو أقل".

وتابع "يؤكد مجلس إدارة المصري حرصه التام على عدم التفريط في حقوق النادي ترسيخا لمبدأ العدالة والمساواة بين جميع فرق الدوري العام، وطبقا للوائح والقوانين المنظمة للعبة كرة القدم من قبل الاتحادين المصري والدولي".

واسترسل "بناء على ما سبق، قرر مجلس إدارة النادي المصري بالإجماع عدم توجه الفريق الأول لأداء مباراة الإسماعيلي الشقيق في الدوري العام والمقرر إقامتها يوم الجمعة، وذلك للحرص التام على سلامة وأرواح اللاعبين والأجهزة الفنية وجميع عناصر اللعبة".

وأتم "في النهاية، يؤكد مجلس الإدارة ثقته الكاملة في تفهم رؤيته وموقفه تجاه الأزمة من جميع الجهات المعنية باتخاذ القرار، كما يثق في اتخاذ القرار الصائب الذي يصب في الصالح العام في ظل ضرورة الحفاظ على سلامة جميع عناصر اللعبة".

ما الذي حدث؟

قبل أيام قليل، أعلن النادي المصري اكتشاف 16 حالة مًصابة بفيروس كورونا بينهم 12 لاعبا. في اليوم التالي ارتفع عدد المصابين إلى 21 حالة باكتشاف إصابة 5 لاعبين جدد.

اقرأ - في الجول يحقق.. التسلسل الزمني لمعسكر المصري من قبل لقاء الزمالك وحتى إصابة 16 فردا بكورونا

اتحاد الكرة كان قد قرر إقامة مباراة الفريق في اليوم ذاته أمام حرس الحدود في موعدها، قبل أن يتراجع عن قراره ويؤجل اللقاء. في اليوم التالي صرح مصدر من اتحاد الكرة لـ بأنهم يفكرون في تحويل المصري للتحقيق بسبب الإهمال الجسيم في تطبيق الإجراءات الاحترازية. (طالع التفاصيل)

الخميس، أعلن اتحاد الكرة إقامة مباراة المصري مع الإسماعيلي مساء غد الجمعة في موعدها بعد تبين أن مصابي الفريق بفيروس كورونا من الفريق الأول أقل من 10 لاعبين. (طالع التفاصيل)

سمير حلبية رئيس المصري رد بدوره عبر مؤكدا رفضه إقامة اللقاء "هل لدي لاعبين وأخفيهم؟". (طالع التفاصيل)

طالع أيضا:

أرسنال يعلن ضم صفقته الصيفية الأولى

رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز تعلن الفائز بجائزة أفضل لاعب شاب