تحدث شريف إكرامي حارس مرمى الأهلي عن تداعيات قراره بالرحيل بنهاية عقده بنهاية الموسم الجاري، مؤكدا في الوقت ذاته أن الباب مغلق تماما أمام إمكانية انتقاله للزمالك.

قال إكرامي عبر برنامج البريمو "في آخر عامين جلست احتياطيا بعد 8 سنوات ألعب بشكل أساسي، كان والدي يتحدث معي بعد كل مباراة، كنت أشعر بأنه يقول لي لا تحزن سوف تشارك، وكنت أحاول أيضا أن أظهر له أن استبعادي لا يؤثر على تفكير".

وأضاف "ليس سهلا على أي لاعب أيا كان مركزه يشارك أساسيا لفترة طويلة ومكانه مستقر ودولي ويحقق أرقام وبطولات وفجأة يبتعد ويشعر بصعوبة الأمور يوما بعد آخر، وتصله رسالة بأن الوضع بات مستحيلا".

وأردف حارس الأهلي "مع مرور الوقت إما تصدق ما يقال لك وتكذب الواقع أو تفكر في القرار الأنسب، ليس بشأن اللعب وفقط بل قرار يكون مرتبطا بإنهاء علاقة طويلة جدا بدأت بوالدي واستمرت مع أحمد وامتدت معي".

وشدد "لم أتعامل بسطحية، الأمر أكبر من ذلك، إذا فكرت في الرحيل لرحلت منذ فترة طويلة، لذا ركزت على تحقيق رغبتي دون أن تكون على حساب العلاقة الطويلة التي كنت حريصا جدا عليها وكانت لي أولوية ألا تتأثر هذه العلاقة".

وتطرق شريف إكرامي للحديث عن مصير ملف التجديد للأربعة الكبار، قائلا "بمنتهى الصدق بدون دبلوماسية وكلام شكله حلو، لنتفق كل لاعب له قيمة معينة وحالة ووضعنا ليس متساويا، هناك لاعب معدل مشاركته أكبر وهناك من لا يشارك وهناك من فرصته مستحيلة، لذا الحسابات يجب أن تنظر للصورة الكاملة، لأنك إذا قارنت نفسك بلاعب يشارك باستمرار وتتخيل أنك ستكون في نفس وضعه إذن سأكون مخطئا أو تعيش في واقع غير حقيقي".

وأكد "نعم تحدثنا (اللاعبون الكبار) في مبدأ سنستمر إذا عرض علينا النادي التجديد، ولكن يوم وراء يوم والموسم ينتهي وتشعر بمتغيرات والملف يؤجل، كانت رسالة أو ربما اتجاه، لذا لابد من جلسة مع النفس لتقييم الوضع وقرار، قد تكون الحسابات صحيحة أو خاطئة، الأهم أن تكون مبنية على أولويات منها المشاركة مع الأهلي ولاعب آخر لا يفرق معه أين ألعب ولكن بقيمة معينة، وثالث إذا لم ألعب أو أحصل على هذه القيمة واعتزلت في الأهلي لها أولوية، كل لاعب له معادلة مختلفة، لذا لن يكون القرار واحدا".

وبسؤاله هل تقلق على مستقبل الأهلي بعد رحيل عاشور وإكرامي وأحمد فتحي، أجاب "هذا اليوم سيأتي لا محالة، إذا افترضنا أن اللاعبين الأربعة استمروا لعامين، في النهاية لا تضمن أن نوعية اللاعب مهما عاشرت الكبار ليس لديها إمكانيات شخصية تكتسب من لاعبين كبار لاستكمال المسيرة".

ونوه "الحظ عامل مهم في كرة القدم ليس في الملعب والأهداف فقط بل الجيل، بالمقارنة منذ 10 سنوات منذ بداية 2005 كان هناك جيلا كبيرا يضم بركات وغالي ومعوض وأبوتريكة وعندما دخلنا عليهم كان فارق السن ليس قليلا ثم دخل السعيد ووليد سليمان واكتسبوا خبرات فنية وشخصية، هذه عادة الأهلي عبر الأجيال، لذا الحظ مطلوب بأن يكون للجيل شخصية وجينات الأهلي لأن طموحات النادي كبيرة، لإرضاء طموح الجماهير".

وواصل "قلت إن موقفي لم يتكرر في مصر أو الأهلي، لذا سيفتح باب التكهنات والتوقعات، ودور الإعلام البحث عن معلومة، وفي النهاية توقيت القرار النهائي لدي لا أخفيه، لا يمكن الإفصاح عن وجهتي القادمة، لأن لدي أولويات تدريجية، لذا ليس من الحكمة التصريح بأن هناك من يفاوضني، عندما أنتقل وأوقع بشكل رسمي سأعقد مؤتمرا صحفيا وأوضح كل الحقائق مثلما أعلنت عن قرار رحيلي عن الأهلي وقالوا حينها إنني أضغط على إدارة النادي أو سأتراجع في قراري".

وأتم شريف إكرامي تصريحاته "الزمالك يشرف أي لاعب في مصر مثل الأهلي، إنه منافس كبير وعريق، ولكن المنافس لديه رؤية وحكمة بغض النظر عن عدم حاجته لحارس مرمى حاليا، فهو يعلم أن هناك كوادر وأسماء معينة من الصعب أن تنتقل إليه، لذا البند ليس مطروحا من الطرفين".

كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا.. اضغطهــــــــــنـــــــــــــــا

لمعرفة كل المصابين بفيروس كورونا من عالم كرة القدم وتطور حالاتهم، اضغطهــــــــــنـــــــــــا

لمتابعة تأثير فيروس كورونا على الأحداث الرياضية المحلية والعالميةاضغط هنا

اقرأ أيضا

تعرف على قرارات فيفا لمواجهة آثار كورونا

نجوم مصر 1934 - (10) مختار التتش

في الجول يكشف – وكلاء عرضوا عاشور على الزمالك وتعليق من مصدر مقرب من اللاعب

مصدر باتحاد الكرة يكشف لـ في الجول الموقف من تخفيض عقود اللاعبين بسبب كورونا

النني يضع شرطا من أجل الموافقة على تخفيض راتبه مع بيشكتاش