هاجم أشخاص بأشياء مشتعلة منزل إد وودوارد نائب الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي مساء الثلاثاء.

ويُظهر فيديو متداول في وسائل تواصل اجتماعي قذف الأشخاص لأشياء مشتعلة من فوق سور المنزل الذي كان خاليا من وودوارد وعائلته.

وكتب الأشخاص على جدار المنزل بواسطة رذاذ، ومن جانبها بدأت الشرطة التحقيق للتعرف على المعتدين.

وأدان يونايتد الواقعة في بيان رسمي قائلا:"النادي يعلم الحادثة التي جرت خارج منزل أحد موظفيه. نعلم أن عالم كرة القدم سيتحد خلفنا ونحن نعمل مع شرطة المدينة للتعرف على الجناة. أي شخص ستثبت إدانته سيتم حرمانه من النادي مدى الحياة وسيخضع لمحاكمة. تعبير جمهور عن رأيه بمثابة أمر، وتعريض حياة الغير للخطر أمر آخر. ببساطة لا يوجد عذر لما حدث".

وكان جمهور قد انتقد وودوارد خلال مباراة يونايتد ومضيفه ترانمير في كأس الاتحاد، التي حسمها الأول بنتيجة 6-صفر، بالقول على سبيل المثال:"سيموت، سيموت، إد وودوارد سيموت. كيف نقتله، لا أعرف. قطعوه من رأسه إلى إصبع قدمه. كل ما أعرفه أن وودوارد سيموت".

ويتهم جمهور وودوارد بالتسبب في تراجع نتائج النادي العريق خلال السنوات الأخيرة.

ومنذ اعتزال المدرب القدير سير أليكس فيرجسون في 2013 ورحيله عن النادي، لم يتوج مانشستر يونايتد بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز ولم يعد ضيفا دائما في دوري أبطال أوروبا البطولة التي تضم نخبة فرق القارة العجوز.

ويحتل يونايتد المركز الخامس في ترتيب الدوري مبتعدا بست نقاط عن المربع الذهبي.

ويوم الأربعاء يحل ضيفا على جاره مانشستر سيتي في إياب نصف نهائي كأس الرابطة.

ويحتاج يونايتد للفوز بفارق 3 أهداف ليتأهل إلى النهائي بعدما خسر الذهاب في ملعبه بنتيجة 3-1.

طالع أيضا

آل الشيخ يريد تحفيز لاعبي الأهلي

قائمة الزمالك لمواجهة بريميرو

مواعيد مباريات الأربعاء

وليد سليمان يتحدث عن التجديد للأهلي

تريزيجيه: تدربت على هدفي في ليستر

دجلة يحضر مفاجأة للدوري