واصل ليفربول انتصاراته، وتغلب على ضيفه مانشستر يونايتد بهدفين دون رد على ملعب أنفيلد رود بالجولة 23 من الدوري الإنجليزي.

فيرجيل فان دايك سجل هدف المباراة الأول، قبل أن يقتل محمد صلاح المباراة بهدف ثانٍ في الوقت المحتسب بدل الضائع.

ليرفع ليفربول رصيده إلى 64 نقطة في المركز الأول بفارق 16 نقطة عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني، مع تبقي مباراة مؤجلة للريدز.

فيما تجمّد رصيد مانشستر يونايتد عند 34 في المركز الخامس.

video:3

صلاح أنهى أخيرا عقدته أمام مانشستر يونايتد، إذ عجز عن التسجيل في شباكه بأربع مواجهات سابقة.

ليتبقى فريقان واجههما صلاح دون أن يهز شباكهما في الدوري الإنجليزي: سوانزي سيتي، وأستون فيلا.

الفرعون المصري قال في تصريحات يوم أمس لـ شبكة سكاي إن "يونايتد يلعب بشكل مختلف أمامه"، وقد ظهر هذا جليا في اختيارات أولي جونار سولشاير على تشكيل الاضطرارية لإيقاف صلاح، فدفع بالثنائي براندون ويليامز، ولوك شاو على الجهة اليسرى ضمن خط دفاعي مكون من 5 لاعبين.

ليفربول لم يمهل ضيفه كثيرا، فتقدّم عليه في النتيجة بالدقيقة 14 برأسية العملاق فيرجيل فان دايك بعد عرضية نفذها ترينت أليكساندر أرنولد.

مانشستر يونايتد ضاعف تقدمه بهدفٍ ثانٍ في الدقيقة 24 بتسديدة رائعة من روبيرتو فيرمينو، لكن تقنية الفيديو تدخلت لإلغاء الهدف بداعي وجود مخالفة من فان دايك على دافيد دي خيا قبل لحظة التسجيل.

هجمات ليفربول تواصلت، فأرسل صلاح عرضية في الدقيقة 27 نحو فيرمينو الذي سدد خارج المرمى.

ليفربول واصل هز الشباك بهدف تم إلغائه مباشرةً هذه المرة في الدقيقة 36 بداعي وجود تسلل على جورجينو فينالدوم.

مانشستر يونايتد ظهر خجول هجوميا، فاكتفى بتسديدة من أنتوني مارسيال في الدقيقة 39 مرت بجوار المرمى.

قبل أن يهدر يونايتد أخطر فرصه في الشوط الأول بعد عرضية آرون وان بيساكا في الدقيقة 44، لكن أندرياس بيريرا فوّت الكرة في مواجهة المرمى.

ليفربول أهدر مجددا في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، عندما انفرد ماني بالمرمى، لكن تسديدته وجدت تصديا بارعا من دي خيا.

الشوط الثاني بدأ على إعصار...

ليفربول شن مجموعة هجمات متتالية وشرسة على مرمى مانشستر يونايتد في بداية الشوط الثاني، وكاد أن يضاعف النتيجة في أكثر من مناسبة.

صلاح أهدر فرصة محققة في الدقيقة 47 بعد عرضية أندي روبرتسون، لكن تسديدة المصري اصطدمت بالقائم ومرت إلى خارج الملعب.

video:1

في الدقيقة التالية مرر فيرمينو إلى ماني الذي سدد أعلى المرمى.

قبل أن يطلق جوردان هندرسون كرة صاروخية في الدقيقة 49 ارتدت من القائم الأيسر.

إعصار ليفربول تواصل، فسدد أليكس أوكسليد تشامبرلين في الدقيقة 52، لكن دي خيا أمسك الكرة بثبات.

فيرمينو أحد نجوم المباراة أقدم على مراوغة رائعة في الدقيقة 54 لـ بيساكا، لكن تسديدته ارتطمت بالدفاع.

كلوب لجأ إلى دكة بدلائه في الدقيقة 66 ودفع بـ آدم لالانا بدلا من تشامبرلين.

قبل أن يجري سولشاير تغييرا هجوميا بإقحام ميسون جرينوود بدلا من ويليامز في الدقيقة 75.

التغييرات تواصلت عندما دخل ديفوك أوريجي وفابينيو بدلا من فيرمينو وماني.

صلاح خطف الأضواء في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع عندما قتل المباراة بعد تمريرة طولية من أليسون بيكر، انفرد صلاح على إثرها من قبل منتصف الملعب، وسجل في شباك دي خيا أخيرا.

video:2

اقرأ أيضا:

لماذا فشل الزمالك في قيد كاسونجو

لماذا يقدم المقاولون موسما رائعا

أزمة كبيرة في دوري القسم الثالث

ناشئ الزمالك يوضح أسباب رحيله إلى طنطا

لماذا تعثرت صفقة أزارو إلى السعودية