يرى أندير هيريرا لاعب باريس سان جيرمان، أن كرة القدم لم تكن الأولوية في ناديه السابق مانشستر يونايتد.

هيريرا (30 عاما) رحل عن يونايتد في الصيف الماضي مجانا بعد نهاية عقده، وبدأ مغامرة جديدة مع بطل فرنسا.

وتحدث لاعب الوسط الإسباني عن الأجواء في بي إس جي: "لا أستطيع التحدث عن باريس سان جيرمان في المواسم الماضية لأني لم أكن متواجدا، لكن منذ قدومي أرى أن تركيز النادي بالكامل على كرة القدم".

وأكمل في حديثه لمجلة "سي فوت" الفرنسية: "بنظرة خارجية، باريس سان جيرمان قد يمتلك صورة جذابة قد تثير غيظ البعض، ولكننا هنا نتدرب بحدة ونجتهد ونعرق".

وشدد: "كل شيء هنا متمحور حول كرة القدم في مركز التدريب الخاص بالنادي".

وتحوّل للحديث عن ناديه السابق: "كنت سعيدا في مانشستر يونايتد، إنه نادٍ مذهل، وأنا ممتن لمشجعيه".

واستدرك: "ولكن بصراحة، في بعض الأوقات شعرت أن كرة القدم ليست أهم شيء في النادي".

هل المال هو الأولوية في مانشستر يونايتد؟ هيريرا رد: "لا يمكن أن أصرح بشيء مماثل".

وأتم: "لا أدري، ولكن كرة القدم لم تكن أهم شيء في مانشستر يونايتد، لا أريد أن أقارن، ولكن كل ما في الأمر أنني هنا في باريس أتنفس كرة القدم طوال الوقت".

وخاض هيريرا 10 مباريات مع باريس سان جيرمان هذا الموسم، صنع خلالها هدفا وحيدا.

طالع أيضا:

إصابة وبكاء في اليوم الأول من أمم إفريقيا

مفاجأة في تشكيل هنري المثالي

تعرف على قائمة إسبانيا من قلب المتحق

صلاح: لا أهتم بما يتوقعه الناس

كلوب: جوارديولا أفضل مدرب في العالم