روى الهولندي مارتن يول واقعة طريفة حدثت وقت توليه تدريب توتنام هوتبير.

يول قاد توتنام منذ 2004 حتى 2007، وأعاده للمسابقات الأوروبية بعد عدة سنوات.

وتحدث يول عن هذه الفترة في حوار مع صحيفة "تيليجراف" البريطانية: "داني ليفي ونائبه بول كيمسلي كانا مهوسيين بالتأهل إلى أوروبا".

وأضاف: "بول أخبرني أنني سأحصل على سيارة بي.إم.دبليو حال وصول الفريق إلى أوروبا، ولذا كنت في انتظار السيارة عندما وصلنا إلى كأس الاتحاد الأوروبي، ولكني في المقابل تلقيت ساعة يد من سائقه".

وتحسّر: "كانت ساعة جميلة، ولكني أهديتها لابن أخي، ولم أسأل أبدا عن السيارة".

وواصل: "بول لم يظهر أبدا بسيارة بي.إم.دبليو، ولكن بعد عام عندما تأهلنا إلى أوروبا مجددا، حينها قام دانييل بإهدائي سيارة بورشه 911".

وأكمل مدرب الأهلي الأسبق: "تلك كانت بادرة جميلة، ولكن المشكلة أنني امتلكت بالفعل سيارة بورشه 911، ولذا قمت ببيعها سرًا بعد شهرين".

مختتما: "الأزمة التي واجهتني أنني لم أمتلك أوراق السيارة، ولذا اضطررت إلى اختلاق عذر حتى آخذ الأوراق منهم وأقوم ببيعها".

طالع أيضا:

الأهلي يكشف لـ في الجول مصير فريق مواليد 1997.. واتحاد الكرة يرد

بالفيديو – في 4 أيام.. التعاون يعرقل الهلال ويبعده عن لقب الدوري بعد إقصائه من الكأس

حوار في الجول – الدرع يكشف سر تفوق يد الزمالك.. وهل يجدد عقده مع الأبيض أم يحترف

3 أسباب تفسر فوز فان دايك بجايزة لاعب الموسم في إنجلترا