حذر باولو سكاروني مالك الشركة التي تدير نادي ميلان من تداعيات اقتصادية إذا فشل ميلان في التأهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وكان ميلان قد سقط أمس الأحد أمام تورينو بهدفين نظيفين ضمن مباريات الجولة 34 من الدوري الإيطالي ليهبط الفريق إلى المركز السادس.

وقال سكاروني في تصريحات لإذاعة أنشيو سبورت الإيطالية: "لم نلعب جيدا منذ شهور، هناك انخفاض في المستوى وابتعد دوري الأبطال عنا بعد خسارة أمس، لكننا لن نستسلم".

وتابع سكاروني "لا أريد الإدلاء بأي تعليقات على المواضيع الفنية لأن لدينا متخصصين في ذلك مثل ليوناردو ومالديني".

وشدد "عدم التأهل لدوري أبطال أوروبا سيتسبب في تأثير اقتصادي واضح وفوري، بجانب البطء في تحقيق أهدافنا".

وأتم سكاروني حديثه "نشعر بخيبة أمل كبيرة لجميع المعجبين لكننا سنبذل قصارى جهدنا لتحقيق هدفنا".

ويعتبر سكاروني أحد المديرين الثمانية للنادي بعد أن استحوذت مؤسسة إليوت على حصة لي يونج هونج مالك النادي السابق في يوليو 2018.

ويقع ميلان في المركز السادس برصيد 56 نقطة وبفارق نقطتين عن المركز الرابع.

ويتبقى لميلان أربع مباريات في الدوري الإيطالي أمام بولونيا وفيورنتينا وفروسينوني وسبال.