كشف صبري المنياوي مدير الكرة في الإسماعيلي، عن كواليس إبلاغ سيدومير يانيفسكي المدير الفني للفريق بقرار إيقافه.

إدارة الإسماعيلي أوقفت مدربها المقدوني عن قيادة الفريق وحوّلته للتحقيق، وعلم من مصدر داخل نادي الإسماعيلي أن سيدومير يقترب من الرحيل بسبب خلافاته مع الإدارة. (طالع التفاصيل)

والمنياوي صرّح لـ : "لا يوجد أي تعمّد لإبعاد سيدومير عن الجهاز الفني للإسماعيلي".

مضيفا: "إيقاف سيدومير قرار من إدارة النادي، وهي المسؤولة عنه بسبب تصريحاته التي تسيئ لها وللفريق".

كاشفا عن كواليس إبلاغ القرار: "دوري انحصر في إبلاغ المدرب بقرار إيقافه الذي اتخذته الإدارة، وحينها تحدّث إلى اللاعبين وغادر الملعب".

ومع ابتعاد سيدومير عن الصورة، سيكون جهازه المعاون المكون من محمود جابر وعطية صابر مسؤولا عن قيادة الدراويش في المواجهة المقبلة: "الجهاز الفني المعاون سيكون مسؤولا عن الجانب الفني في مواجهة حرس الحدود المقبلة".

وواصل المنياوي: "لاعبو الفريق ظهروا في المران بشكل أفضل بكثير من المران الأول الذي تابعته بعد قدومنا للإسماعيلي".

مضيفا: "نحن في معسكر مغلق حاليا، سنحاول تغيير ما اعتاد عليه اللاعبين بالفترة الماضية حتى نقترب منهم أكثر".

وأتم: "أتمنى تحقيق الفوز لرفع الروح المعنوية للفريق في الفترة المقبلة".

الإسماعيلي يحتل المركز السابع في الدوري المصري برصيد 37 نقطة من 28 مباراة خاضها.