ستعقد أبل مؤتمر المطورين العالميين WWDC 2021 السنوي الثاني والثلاثين لها رقميا فقط مثل حدث في مؤتمر العام الماضي، مما يعني أنه مجاني لجميع المطورين في جميع أنحاء العالم. وستكون الكلمة الافتتاحية غدا، وسيتم منحنا أول نظرة على تحديثات نظم التشغيل الجديدة. وفي هذا المقال سنسرد كل ما نتوقع رؤيته في هذا المؤتمر استنادًا إلى الشائعات والتقارير المختلفة من قبل المتخصصين والخبراء في شأن أبل.


أجهزة MacBook Pro جديدة

تعمل أبل على طرازات MacBook Pro جديدة مقاس 14 و 16 بوصة والتي قد تعلن عنها في مؤتمر المطورين. تأتي الشائعات من المسرب الشهير جون بروسر وغيره من مصادر أخرى أكثر موثوقية لكن لم تحدد بالضبط شهر يونيو لإطلاق تلك الأجهزة الجديدة.

وذكر محللون أيضًا أن أجهزة أبل الجديدة يمكن أن يعلن عنها لأول مرة في هذا المؤتمر، لكن تقرير من موقع DigiTimes قال إن طرازات MacBook Pro المعاد تصميمها لن يتم شحنها إلى العملاء حتى أواخر عام 2021.

جدير بالذكر، أن أبل أطلقت في الماضي أجهزة جديدة في مؤتمر المطورين، ولكن منذ عام 2017، ركزت على الأنظمة فقط.

واكتشف موقع MacRumors مؤخرًا قاعدة بيانات لبطارية يمكن استخدامها في الجيل التالي من MacBook Pro بدون إعطاء صورة واضحة على وقت الاصدار.

ستتميز طرز MacBook Pro الجديدة بإعادة تصميم مختلفة عن أجهزة MacBook Pro منذ عام 2016. وستعيد أبل منفذ MagSafe، وستتضمن منفذ HDMI وقارئ بطاقة SD بالإضافة إلى ثلاث منافذ Thunderbolt و منافذ USB-C.

لن تتضمن الأجهزة الجديدة Touch Bar، وبدلا من ذلك ستعود أبل إلى المفاتيح الفيزيائية، وسيكون بالأجهزة نظام تبريد معاد تصميمه ليناسب رقائق السيليكون الجديدة، واحتمالية اضافة ألوان جديدة.


شرائح أكثر تطوراً

قد تعلن أبل عن الجيل التالي من رقائق السيليكون التي تعمل عليها، وهي رقائق ذات 10 نوى لطرازات MacBook Pro، مع توقع أن تشتمل الرقائق على ثمانية نوى عالية الأداء و 2 موفرتين للطاقة، إلى جانب 16 أو 32 نواة لوحدة معالجة الرسوميات ودعم حتى 64 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي “الرام”.

وفي المستقبل، بالنسبة لجهاز Mac Pro، تعمل أبل على شرائح متعددة النواة 20 أو 40، تتكون من 16 أو 32 نوى عالية الأداء و 4 أو 8 نوى عالية الكفاءة. من المتوقع أيضًا أن تشتمل هذه الرقائق التي تمت ترقيتها على 64 أو 128 نوى لوحدة معالجة الرسوميات، وستكون هذه الأخيرة أسرع بعدة مرات من وحدات الرسوميات التي تستخدمها أبل من Nvidia و AMD.


تحديث iOS 15 و iPadOS 15

لم تكن هناك تسريبات كبيرة عن تحديث iOS 15 كما كان يحدث في الأعوام السابقة، لكن كانت هناك بعض التلميحات حول ما يمكن توقعه، مصدرها المسرب الشهير مارك جورمان.

تحديثات الاشعارات

سيتمكن المستخدمون من تعيين تفضيلات الاشعار بناءً على حالتهم. لذلك إذا كنت مستيقظًا، على سبيل المثال، يمكنك ضبط ‌الآي-فون لإرسال إشعارات بصوت، بينما قد يتم تعطيل الصوت لبعض التطبيقات فقط إذا كنت نائمًا.

سيتمكن المستخدمون من الاختيار من بين فئات مثل القيادة أو العمل أو النوم، وستكون هناك ميزة لإنشاء فئات مخصصة للتعامل مع الإشعارات الواردة بطرق مختلفة، إلى جانب إعدادات جديدة للردود التلقائية.

تغييرات في iMessage

يتوقع بتحديث iMessage للتنافس بشكل أفضل مع تطبيقات المراسلة الأخرى مثل WhatsApp، وتيليجرام لكن لا يمكن توقع ما ستضيفه أبل. في العام الماضي، كان هناك دليل على أن أبل كانت تختبر ميزات مثل سحب الرسائل المرسلة ومؤشرات كتابة الدردشة الجماعية ووضع علامة على الرسائل على أنها غير مقروءة، ولكن لم يتحقق أي من هذه الميزات في تحديث iOS 14 من المحتمل أن نراها في تحديث iOS 15.

تحسينات الخصوصية

تخطط أبل لتعزيز خصوصية المستخدم بشكل أكبر من خلال إضافة قائمة جديدة تعرض التطبيقات التي تجمع البيانات من المستخدمين بصمت.

تتبع الغذاء

في شائعة غير مؤكدة تخطط أبل لإضافة ميزة جديدة لتتبع الطعام إلى تطبيق الصحة. يمكن أن تسمح للمستخدمين بتسجيل المواد الغذائية، وتوفير التفاصيل وتتبع السعرات الحرارية من خلال قاعدة بيانات مدمجة.

شاشة رئيسية جديدة للآي-باد

تعمل أبل على شاشة رئيسية جديدة للآي-باد تتيح للمستخدمين وضع الأدوات في أي مكان. سيتم استبدال شبكة التطبيق بأكملها بالويدجت على ‌iPad‌ مثل الآي-فون.

تحديثات في تسهيلات الاستخدام “امكانية الوصول”

تعمل أبل على العديد من ميزات إمكانية الوصول الجديدة، بما في ذلك أصوات الخلفية، وهو خيار سيسمح لمستخدمين تشغيل أصوات مهدئة مختلفة مثل صوت المياه أو المطر أو أصوات أخرى.

ميزة جديدة في AssistiveTouch، ستتيح استخدام ساعة أبل دون الحاجة إلى لمس الشاشة أو عناصر التحكم بحيث يسمح مستشعر معدل ضربات القلب مع التعلم الآلي على الساعة لاكتشاف الاختلافات الدقيقة في حركة العضلات ونشاط الأوتار التي ستتحكم في المؤشر على الشاشة من خلال إيماءات اليد مثل قرصة أو قبضة.

تعمل أبل أيضًا على تتبع العين في الآي-باد، و اضافة Memoji جديد، وتحسينات في MFi أي أشياء صنعت خصيصا للآي-باد” اختصارا لـ Made for iPod، والمزيد.

والمزيد

قالت جوانا ستيرن من صحيفة وول ستريت جورنال إنها سمعت أن أبل ستدخل تحسينات على Safari و iMessage والخرائط و الصحة، لكنها لم تقدم تفاصيلا عنها، وهذا أمر تراه طبيعي أن تدخل أبل تحسينات على كل شيء.


نظام التشغيل macOS 12

بقدر ما نعرفه عن ‌iOS 15‌، فنحن لا نعرف الكثير عن macOS 12، ستمنحه أبل اسم أحد المعالم البارزة في كاليفورنيا، هذا نهجها منذ عام 2013، مثل مافريكس، ويوسمايت، وإل كابيتان، وسييرا، وهاي سييرا، وموجافي، وكاتالينا، وبيج سور.


watchOS 8

كذلك الأمر لم نعرف الكثير عن النظام الجديد. لكن يتوقع أن أبل ستحضر بعض الميزات المتوقعة في iOS إلى watchOS، مثل تحديثات الإشعارات، هذا غير تحسينات شاملة ستطال جل النظام.


homeOS

في الأيام السابقة، أشارت أبل عن طريق الخطأ إلى “homeOS” كنظام تشغيل في قائمة الوظائف قبل إزالته لاحقًا. هناك احتمال أن تتم إعادة تسمية tvOS إلى homeOS، نظرًا لأن tvOS هو نظام التشغيل الذي يعمل على كل من Apple TV و HomePod. من المحتمل أيضًا أن يكون ذكر “homeOS” مجرد خطأ من جانب أبل.

هذا العام ختلف عن الأعوام السابقة حيث أن آبل احكمت السيطرة على التسريبات وأصبح من الصعب معرفة ما الذي سوف تقدمه آبل هذا العام. ما الذي تتوقعه في مؤتمر المطورين غدا؟ أخبرنا في التعليقات أدناه

مقالات ذات صلة