قد يتضمن iOS 13.4 خللًا يستهلك البيانات الخلوية بمعدل ينذر بالخطر، وفقًا لتقرير من موقع Forbes. حيث ظهرت هذه المشكلة لأول مرة في العام الماضي مع نظام التشغيل iOS 13. ولا تزال موجودة في الإصدارات التجريبية ويعتقد أنها ستظل موجودة في التحديث المنتظر iOS 13.4 في 24 مارس الجاري. فما سبب تلك المشكلة؟


يشكو بعض مستخدمي iOS على مختلف المنصات من الاستنزاف غير المعتاد للبيانات من قبل فئة “التطبيقات غير المثبتة” في اعدادات البيانات الخلوية. حيث لاحظ المستخدمون هذا الإعداد الغامض عند مطالعة التطبيقات وكمية استهلاكها للبيانات، ولم يقف الأمر عند هذا، بل تلقى بعض المستخدمين تنبيها من شركة الاتصالات الخاصة بهم حول زيادة البيانات بطريقة غير متوقعة، ونقصد تلك الشركات التي لديها عقود “غير محدودة” لتجاوز سياسة الاستخدام العادل. حتى وصل استخدام البيانات في بعض الأحيان إلى جيجابت أو أكثر في اليوم “يرى البعض كيلو بايت فقط أو بعض الميجابايت” .

من المفروض أن يعرض إعداد “التطبيقات التي تم إلغاء تثبيتها” البيانات التي استخدمتها التطبيقات قبل إلغاء تثبيتها من الآي-فون أو الآي-باد. والمفروض أيضا تبعا لذلك أن تظل القيمة ثابتة حتى يحذف المستخدم تطبيقًا آخر، ولكن الأمر لا يسير على هذا النحو. أبلغ بعض المستخدمين عن زيادات في قيمة البيانات حتى عند عدم ازالة تطبيقات أخرى أو حتى عند إيقاف تشغيل بيانات شبكة الجوّال، إلا إذا قاموا باغلاق الهاتف. وقام بعض المستخدمين بإعادة تعيين بياناتهم وحتى إعادة تعيين هواتفهم، وللأسف ما زال استنزاف البيانات آخذ في الزيادة.


سبب استنزاف البيانات على iOS 13

يزعم التقرير أن صفحة دعم آبل عندها علم بالمشكلة منذ يناير الماضي، وأنهم لم يجيبوا على أسئلة العملاء حول هذا الخلل. كما اتصل العملاء أيضًا بشركات الاتصالات اللاسلكية مثل Verizon للحصول على إجابات لهذا الاستهلاك الغامض. وافترضتالشركة  أنه يتم تصنيف تلك البيانات على أنها دفق صوت وفيديو لأنها كانت تستخدم منافذ الشبكة المرتبطة عادةً بهذه الأنواع من الخدمات. كما أكدت شركة AT&T أيضًا أنها اكتشفت هذه البيانات غير العادية على شبكتها أيضًا، لكنها لم تصنف في فئة معينة.

أثرت المشكلة على مجموعة متنوعة من أجهزة الآي-فون المختلفة، بما في ذلك آي-فون X وآي-فون 11 وآي-فون XR. المشكلة ليست موجودة في اصدار iOS 12 لكنها مقتصرة فقط على الاصدار الحالي iOS 13.

ومن بعض الشكاوي، يقول أحدهم: “أنه بعد دقيقتين أو ثلاث أصبح هاتفي ساخنًا. عندها قمت بمراجعة إعداد “خلوي” ورأيت تطبيقًا غير مثبت يستخدم من 700 إلى 800 ميجا بايت. أغلقت الإعدادات وأعدت فتحها فوجدته 900 ميجابايت. ثم فوجئت بعدها بدقائق أن التطبيقات التي تم إلغاء تثبيتها استخدمت بيانات 1.2 غيغابايت في أقل من 5 أو 6 دقائق … لقد أعدت تعيين إحصاءات الخلوية عدة مرات منذ أمس ولم أقم بتثبيت أو إلغاء تثبيت أي شيء ولكن “‘التطبيق غير المثبت” لا يزال يستنزف البيانات”.

ويقول آخر: “‘لقد لاحظت هذه المشكلة للتو على جهازي آي-فون XR. حيث تلقيت إشعارًا من شركة الاتصالات بأنني قد استخدمت 90٪ من بياناتي التي تبلغ 8 غيغابايت وبقي 11 يومًا في مدة الفاتورة. يبلغ استخدامي للبيانات عادةً حوالي 4 غيغابايت في الشهر، لذلك كان هذا غريبًا جدًا. لقد لاحظت أن خدمات النظام والتطبيقات التي تم إلغاء تثبيتها تستهلك معظم البيانات … ويبدو أن هذا قد بدأ عندما قمت بتثبيت iOS 13.3” وغير هذا الكثير.

نحن في انتظار تحديث iOS 13.4، لكن من المرجح أن يتم إصلاح هذه المشكلة في iOS 14 والمتوقع أن يتم الكشف عنه في مؤتمر WWDC 2020، والذي سيتم عقده عبر الإنترنت بسبب فيروس كورونا. وسيتم إطلاقه رسميا مع أجهزة الآي-فون الجديدة التي يشاع أنها تشمل سلسلتي آي-فون 12 و آي-فون 12 Pro.

الآن عليك أن تراقب بيانات هاتفك الخلوية وتلاحظ التطبيقات التي تم ازالتها، هل تزداد قيمتها أم أنها ثابتة وأخبرنا في التعليقات أدناه.

مقالات ذات صلة