إستحوذت شركة ابل على 50% من مبيعات الساعات الذكية خلال عام 2018، إلا أن حصتها السوقية تراجعت أيضاً بنسبة 10%.

تتوالى التقارير التي تعمل على رصد حركة السوق خلال العام الماضي، وفي أحدث هذه التقارير التي نشرت مؤخراً كشف عن تطورات جديدة في مبيعات الساعات الذكية خلال 2018.

ويكشف التقرير عن مبيعات ابل من الساعات الذكية التي وصلت إلى 22.5 مليون وحدة من بينها الإصدارات القديمة من ساعات Apple Watch إلى جانب الإصدار الأخير أيضاً، حيث سيطرت مبيعات ابل على 50% من إجمالي الساعات الذكية التي تم شحنها في 2018.

بينما شغل المركز الثاني في مبيعات الساعات الذكية خلال عام 2018 شركة Fitbit، التي حققت مبيعات وصلت إلى 5.5 مليون وحدة في 2018، وبالرغم من أنه عدد أقل بفارق كبير عن مبيعات ابل، إلا أن نسبة مبيعات Fitbit من الساعات الذكية تفوقت بها على مبيعات العملاق الكوري سامسونج.

وقد كانت ساعة Fitbit Versa هي الإختيار الأفضل لمستخدمي الساعات الذكية في الولايات التحدة، لما تتمتع به الساعة الذكية من مميزات وسعر جيد وبرمجيات بآداء مميز أيضاً.

من جانب أخر خسرت شركة ابل 10% من حصتها السوقية في مبيعات الساعات الذكية خلال 2018، بالرغم من سيطرت الشركة على 50% من مبيعات الساعات الذكية، بينما ارتفعت حصة شركة Fitbit السوقية من 1.7%  إلى 12.2% خلال 2018، لذا يبدو أن ابل خسرت جزء من حصتها السوقية في النهاية لصالح لشركة Fitbit.

شركة سامسونج حققت إرتفاع ضئيل في حصتها السوقية أيضاً بنسبة 1% فقط، لتصل حصتها في مبيعات الساعات الذكية في 2018 إلى 11.8%، وتشير التوقعات إلى أن سامسونج ستحقق إرتفاع أخر مع إطلاق Watch Active إلى الأسواق.

اعلان