دار الإفتاء: يجوز للمرأة المستحاضة قراءة القرآن الكريم

قالت دار الإفتاء المصرية، إنه يجوز للمستحاضة (التنقيط فى غير الدورة الشهرية) قراءة القرآن؛ لأن الاستحاضة حدث أصغر.

وتابعت دار الإفتاء عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك:" فلا تُسقطُ الصلاةَ ولا تَمنعُ صحتها؛ رخصة للضرورة، ولا تمنع الجماع، ولا تُحرِّم الصومَ فرضًا أو نفلًا، ولا قراءة القرآن، ولا مس المصحف، ولا دخول المسجد أو الطواف".

وأضافت دار الإفتاء:" والمستحاضة تُطالبُ بحبس الدم ما أمكنها ذلك، وتتوضأ لوقت كل صلاة على سبيل الوجوب عند الجمهور، وعلى سبيل الاستحباب كما ذهب إليه الإمام مالك رحمه الله".