هل يجوز التكني بأبي طالب؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                     

 فيجوز التكنّي بأبي طالب؛ إذ ليس هناك ما يمنع منه شرعًا.

ويشهد لذلك ما ذكره الحافظ الذهبي في سير أعلام النبلاء من أمثلة كثيرة، من العلماء الذين تكنّوا بهذه الكنية, ومن أمثلة ذلك ما يلي:

1ـ أبو طالب المفضل بن سلمة: لغوي، أديب، علامة، له تصانيف في معاني القرآن والآداب.

2ـ أبو طالب زيد بن أخزم الطائي البصري الحافظ، المجود.

3 - أبو طالب أحمد بن نصر بن طالب البغدادي الحافظ، المتقن، الإمام، محدث بغداد.

4ـ وقال أبو طالب: عن أحمد بن حنبل: قال خالد الحذاء: كل ما قال محمد بن سيرين: نبئت عن ابن عباس، فإنما رواه عن عكرمة. انتهى.

والله أعلم.