أنا مسلم، لكن نطقت الشهادتين بنية الدخول للإسلام، دون أن أقوم بأي شيء فيه كفر. هل كفرت بذلك؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فلا تكفر بذلك، وموجبات الكفر قد بيناها في الفتوى رقم: 146893.

وكلمة التوحيد من أجلِّ الأذكار وأعظمها ثوابا، لكن الإتيان بها بنية الدخول في الإسلام، هو من الوسوسة التي لا يشرع الاستجابة لها؛ فإن الاسترسال مع الوساوس يفضي إلى شر عظيم.

والله أعلم.