جزاكم الله خيرا. كنت صائمة، وكنت أشعر بطعم القيء وعند البصق لا أجد إلا ريقا. وذهبت للصلاة، وأثناء الصلاة كنت أشعر بذلك، وقلت: هذا وسواس؛ فابتلعت الريق. وعند السجود خرج طعام؛ فابتلعته دون قصد. فما حكم صومي؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:            

 فقد تبين لنا من خلال أسئلة سابقة، أن لديك بعض الوساوس, نسأل الله تعالى أن يشفيك منها, وننصحك بالإعراض عنها، وعدم الالتفات إليها؛ فإن ذلك من أنفع علاج لها، وراجعي للفائدة، الفتوى رقم: 3086.

أما حصل لك من ابتلاع الريق مصحوبا بالطعم, فإنه لا يبطل صيامك, وراجعي الفتوى رقم: 223345

كما لا يبطل الصيام أيضا بابتلاع الطعام الصاعد من المعدة من غير قصد, كما سبق في الفتوى رقم: 262612.

وبخصوص الصلاة, فإنها لا تبطل أيضا بابتلاع الريق؛ لعسر الاحتراز منه, كما ذكرنا في الفتوى رقم: 201430.

كما لا تبطل الصلاة أيضا بابتلاع الطعام اليسير, كما جاء في الفتوى رقم: 208090.

 والله أعلم.