هل يعذر بالجهل، من قال عند الغضب: أنا لست مسلما؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فإخبار الشخص عن نفسه بأنه ليس مسلما، من الكفر -والعياذ بالله- ولا يعذر بغضب، إلا إن كان الغضب قد غلب على عقله بحيث صار غير مميز لما يقول، ولتنظر الفتوى رقم: 221236.

ولا يعذر في ذلك بجهل إن كان قاصدا عامدا لما يقول؛ لأن الجهل بتحريم عدم الانتساب للإسلام، لا يتصور.

قال في أسنى المطالب، ضمن سياق ما يوجب الردة: أو قيل: ألست مسلما؟ فقال: لا، عمدا. اهـ.

 والله أعلم.