عملت في شركة كمهندس برمجيات لمدة شهر، وبعد الشهر اكتشفت أن نشاط الشركة يقع في المضاربات غير المشروعة في البورصة من الشراء في المستقبل والعقودة المودعة... فما حكم المال الذي اكتسبته أثناء جهلي بنشاط الشركة، علما بأنني لم أصرفه بعد؟.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فمادمت كنت جاهلا بنشاط الشركة، ولم تكن تعمل بحرمته، فلا حرج عليك في الانتفاع بالراتب، وإن كان الأفضل هو التصدق به، وراجع في ذلك الفتاوى التالية أرقامها: 71711، 137729، 202516.

أما وقد علمت بحرمة نشاطها، فاترك العمل فيها، نسأل الله أن يعوضك خيرا منها.

والله أعلم.