هل يجب تنظيف الفرج والجسم من آثار المني إذا كان يابسا أو رطبا في غسل الجنابة؟ أم يكفي مرور الماء عليه؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

ففي البداية لابدّ من التنبيه على أن المنيّ طاهرٌ على القول الراجح، وإن كان الأولى غسله خروجاً من الخلاف، كما سبق تفصيله في الفتوى رقم: 17253.

وفي حال وجود أثر المنيّ على الجسد, وكان رطبا, فيكفي غسله كغسل سائر الجسد, وإن كان المني يابسا، فلابد من غسله, وإزالته إذا كان يمنع وصول الماء إلى البشرة, وانظر لبيان ضابط الحائل الذي يمنع وصول الماء إلى البشرة الفتوى رقم: 124350.

والله أعلم.