أنا فتاة عمري 14 سنة، ومحجبة، وأرتدي اللباس الشرعي ـ الجلباب ـ وأنشأت قناة على اليوتيوب، وأنزل مقاطع أظهر فيها بنفسي، وأنزلها على اليوتيوب، مع العلم أنني لا أضحك، ومحترمة، فهل يجوز هذا أم لا؟ وهل ما فعلته حرام؟ وجزاكم الله خيرًا.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فإن كنت تظهرين في هذه المقاطع ساترة جميع بدنك، مجتنبة كل ما يؤدي إلى الفتنة، وكان تصوير هذه المقاطع لحاجة معتبرة، فنرجو ألا يكون بذلك بأس، وراجعي الفتوى رقم: 315109.

والذي ننصحك به أن تجتنبي نشر صورتك، ولو كنت بكامل حجابك، وكان للتصوير مصلحة، فالسلامة لا يعدلها شيء.

والله أعلم.