أنا وأصحابي نلعب بلايستيشن، على أن يدعو الخاسر في اللعبة الفائزين إلى أكل، ويكون الخاسر راضيا، ومسامحا في الدعوة. فما حكم ذلك هل يخالف الشرع؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فإن كان هذا شرطا في اللعب، فهو من الميسر المحرم، ولو كان برضا الدافع، وراجع في ذلك الفتاى التالية أرقامها: 57811، 45064، 44745.

ولمزيد الفائدة، يمكن الاطلاع على الفتوى رقم: 253738.

والله أعلم.