قرأ شيئا من سورة السجدة في صلاة الجمعة في الركعة الأولى، والآية التي فيها السجدة قرأها في الركعة الثانية وسجد، فهل يجوز ذلك؟.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فما فعل هذا المصلي جائز لا حرج فيه، لأن إكمال السورة غير لازم، وإذا قرأ ما بقي من السورة، ومر فيها على آية السجدة، فالسنة أن يسجد سجود التلاوة، وسواء قرأها في الركعة الأولى أو الثانية، وانظر الفتوى رقم: 52477.

والله أعلم.