ما هي شروط الخطابة على المنبر؟ وما هي الكتب المعينة على ذلك؟ وكيفية تحضير الخطبة؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فإن كنت تعني بشروط الخطابة أي الشروط الواجب توافرها في خطيب الجمعة: فقد ذكرنا تلك الشروط في الفتوى التالية أرقامها: 180121، 122329، 171019.

وإن كنت تعني بقولة: الخطابة ـ أي خطبة الجمعة فقد ذكرنا أركانها في الفتويين رقم: 115949، ورقم: 63122.

وأما الكتب المعينة على تحضير الخطبة وكيفية تحضيرها: فقد صُنِّفَتْ عدة كتب في بيان الأحكام المتعلقة بخطبة الجمعة من حيث موضوعها، وكيفية تحضير الخطبة وغير ذلك، ومن الكتب المفيدة التي وقفنا عليها في هذا الباب كتاب: خطب الجمعة ومسؤوليات الخطباء ـ ففيه بحوث مفيدة عن قواعد وضوابط إعداد الخطبة، وغير ذلك من المباحث التي لا يستغني عنها الخطيب، ومثله أيضا كتاب: منهج في إعداد خطبة الجمعة ـ لمؤلفه فضيلة الشيخ الدكتور صالح بن عبد الله بن حميد إمام وخطيب المسجد الحرام، وأيضا كتاب: خطبة الجمعة وأحكامها الفقهية لمؤلفه: عبد العزيز بن محمد بن عبد الله الحجيلان، وكتاب: خطبة الجمعة ودورها في تربية الأمة ـ  لمؤلفه: عبد الغني أحمد جبر مزهر، وكل هذه الكتب من إصدار وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، وأخيرا كتاب: الشامل في فقه الخطيب والخطبة ـ لمؤلفه فضيلة الشيخ الدكتور: سعود بن إبراهيم بن محمد الشريم إمام وخطيب المسجد الحرام.

والله أعلم.