ما حكم قراءة القرآن في وليمة العرس ؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن كان المقصود هو عن افتتاح الاحتفالات والمناسبات كالأعراس ونحوها بشيء من القرآن الكريم فالجواب - والله أعلم - أنه لا مانع منه بشرطين؛ الأول: أن لا يُعتقد أن ذلك سنة ثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم، والشرط الثاني: أن لا يُتخذ ذلك عادة فيلتزمه الناس، ولا يتركونه في كل حفل وعُرس؛ فيظن ناشئة المسلمين أن العُرس لا يكمُل إلا بأن يكون القرآن جزء منه.

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: مضاهاة غير المسنون بالمسنون بدعة مكروهة كما دل عليه الكتاب والسنة والآثار والقياس. انتهى.

وقال الشيخ ابن عثيمين في فتاوى (نور على الدرب): اتخاذ افتتاح المحاضرات أو الندوات بآيات من القرآن (دائماً) كأنها سنة مشروعة فهذا لا ينبغي. انتهى.

وللفائدة انظر الفتوى رقم: 75980.

والله أعلم.