حكم من كان يمسح وجهه ثلاثا بدلا من غسله؟ مع العلم بأنه بعد المسح يقطر الوجه قطرتين أو ثلاثا؟ هل يعد ذلك غسلا؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فلا يجزئ مسح الوجه في الوضوء، والواجب فيه الغسل، وهو فرض من فرائض الوضوء التي لا يتم إلا بها، قال تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فاغْسِلُواْ وُجُوهَكُمْ... {المائدة:6}
ولمعرفة صفة غسل الوجه المستحبة انظر الفتوى رقم: 75176.

ولكن غالب الظن أن هذا الذي وصفت أنه يحصل منه تقاطر الماء يعتبر غسلا، وليس مجرد مسح، وعليه فهو مجزئ في الوضوء، لأن معنى الغسل كما قال العلماء: سَيَلاَن الماء على الشيء مطلقا. وانظر الفتوى رقم: 50379.
والله أعلم.