أيهما الأصح: اللهم ارزقني عاجله وآجله؟ أم: اللهم ارزقني عاجلا غير آجل؟.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإذا أردت أن تسأل الله تعالى شيئا معينا, يصح أن تقول: اللهم ارزقني عاجله وآجله ـ كما يصح أن تقول: اللهم ارزقني عاجلا غير آجل ـ فكلتا الصيغيتين صحيحة, ويشهد لما ذكرنا ما جاء في بعض  الأدعية المأثورة, ومن ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: اللهم إني أسألك من الخير كله، عاجله وآجله، ما علمت منه وما لم أعلم. رواه ابن ماجة وغيره, وصححه الشيخ شعيب الأرنؤوط.

وقوله صلى الله عليه وسلم أيضا: اللهم اسقنا غيثا مغيثا مريئا مريعا نافعا غير ضار، عاجلا، غير آجل. رواه أبوداود وغيره, وصححه الشيخ الألباني.

والله أعلم.