ما حكم مشاهدة الفيديوهات الوعظية التي تحتوي على آهات؟ وهل تصل درجة الحرمة؟ فقد قلتم في الفتوى رقم: 248602، لكن الإشكال هو إدخال هذه الآهات على مقاطع الوعظ التي تتلى فيها آيات القرآن العظيم، وهذا صنيع منكر ـ وإن كانت نية أصحابه حسنة ـ وفيه منافاة لتعظيم آيات القرآن والمواعظ، وفيه كذلك استجلاب الخشوع، ورقة القلب بهذه الآهات، وهذا ابتداع شبيه بصنيع النصارى، والمتصوفة أرباب السماع البدعي، فينبغي الكف عن إدخال الآهات على مقاطع الوعظ، والأولى كذلك عدم نشر مقاطع الوعظ المحتوية على الآهات، فهل معنى هذا أنه لا تجوز مشاهدة الفيديوهات التي تحتوي على آهات، فأغلب الفيديوهات الوعظية تحتوي على الآهات في الخلفية، وإن امتعنت عن مشاهدتها فستفوتني فائدة وخير كثير.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فليس في الفتوى رقم: 248602، أي إشارة إلى تحريم استماع المقاطع الوعظية التي تحوي في خلفيتها آهات ونحوها، وإنما موضوع الفتوى هو في التنفير من إدخال الآهات على المقاطع الوعظية.

وأما حكم استماع المقاطع الوعظية المحتوية على الآهات: فهو ليس بمحرم، مادامت تلك الآهات أصواتا طبيعية، ولم تدخل فيها الآلات، كما ذكرناه في حكم استماع الآهات عموما في صدر الفتوى المتقدمة.

والله أعلم.