كنت راجعا من السفر، فتعطلت الطائرة يوما، وقعدنا في فندق تابع لشركة الطيران، ثم قدمت شكوى، وكنت راجعا من إجازة، فقاموا بصرف مبلغ من المال، فهل هذا حلال أم حرام؟. وشكرا.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإذا أخلت شركة الطيران بموعدها، فلم تقم بالرحلة حسب الاتفاق لغير عذر قاهر، فتجوز مطالبتك إياها بالتعويض عن الضرر الفعلي الذي لحقك بسببها، وذلك داخل في الشرط الجزائي، وانظره مفصلا في الفتويين رقم: 108986، ورقم: 146403.

والله أعلم.