هذا استكمال للفتوى رقم: 288442، http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=288442 وفي هذه اللعبة عندما أهجم على قرية شخص وأدمر القرية بأكملها فسوف يعطونني عددا من الكؤوس، لنفترض أنهم يعطونني 20 كأسا، وسوف ينقص منها نفس العدد والفائدة من الكؤوس لنفترض أن مجموع كؤوسي في اللعبة 1000 فسوف يعطونني عندما أدمر قرية شخص بالكامل 2000 من الذهب، وكل ما كانت أقل ـ 900 ـ فسوف يعطونني مكافأة 1800 بدلاً من 2000، وإذا هجمت على شخص وكانت كؤوسه مثلاً 1000 وهزمته فسوف تذهب من كؤوسه 20 وتصبح كؤوسه 980، وعندما يهجم على شخص ويدمر قريته بالكامل فسوف ينقص من عدد المكافأة، فهل هذا الشيء من الربا؟ وعندما أهجم على قرية شخص فسوف آخذ من خيرات أرضه تقريباً 10% مثل ما قال أخونا في السابق وسوف تكون النقود التي أكتسبها من الكؤوس من خيرات أرضه، فهل هذا من الربا؟ وللعلم فإنني إذا أردت أن أبحث عن قرية للهجوم عليها فإن ذلك يكلفني فلوسا من نقودي الوهمية.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا علاقة لمثل هذه الألعاب بالربا، وإنما الكلام هل هي من الرهان المحرم أم لا، والجواب: أن الكؤوس والنقود ونحوها التي في اللعبة إن كانت شيئا له أثر وقيمة بحيث يمكن أن يتملك وينتفع به نفعا حقيقيا، فالمراهنة عليه بين اللاعبين تعد من القمار المحرم، وأما إن كانت شيئا وهميا في اللعبة ولا أثر له في الحقيقة، وإنما مجرد بيان لتفوق أحد اللاعبين على الآخر في اللعبة، فلا يظهر أن الرهان عليها من القمار المحرم، كما في الفتوى رقم: 289324.

والله أعلم.