أحتاج إلى فتوى شرعية. أنا متزوجة، ودورتي الأصلية 7 أيام، والحمد لله، منتظمة. بعد تركيب اللولب، أجد في اليوم الثامن، أو التاسع عندما أمسح بمنديل، إفرازات بيضاء؛ فأغتسل، ولكن تنزل مرة أخرى إفرازات بلون وردي، وأحيانا بلون بني، في اليوم التاسع أو العاشر، وأحيانا تستمر معي تلك الإفرازات، إلى اليوم الثاني عشر. فهل أحتسب أن دورتي 7 أيام، وإذا وجدت القصة البيضاء بعدها، أعتبر ما بعدها استحاضة؟ أم أحتسب دورتي 9 أيام، كما قالت لي الدكتورة؟ أم ماذا أفعل؟ جزاكم الله خيرا.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فقد بينا الحكم الشرعي في تركيب اللولب، والدم الزائد عن مدة الدورة بسبب تركيبه، في الفتاوى التالية أرقامها: 4219، 17660، 27621.
 وعلى ذلك؛ فما دام الخارج -بمختلف ألوانه- بعد انتهاء عادتك، مخالفاً لدم الحيض في لونه، ورائحته، وعلمت أن ذلك بسبب اللولب، فهو استحاضة، لا يمنع مما يمنع منه دم الحيض.
 والله أعلم.