زوجي يعمل في مجال راتبه ضعيف جدا، وأنا ما زلت أدرس في الجامعة؛ فأحتاج إلى مصاريف كثيرة، وقد رزقنا الله بالحمل، فسيأتينا طفل قريبا، فنحن بحاجة ماسة إلى زيادة في الراتب، ويريد زوجي تغيير مجال عمله، وهناك فرص أمامه، ولكن تنقصها فقط شهادة في المجال الجديد، حيث إنهم لا يعترفون إلا بالأوراق الرسمية، مع العلم أن لديه المعرفة، والكفاءة، والمهارة لأداء هذا العمل، وهو التدريس، وقد عرض علينا صديق أن يحضر لنا هذه الورقة من النت فقط، لنستطيع دخول المجال. فهل يعتبر هذا تزويرا؟ أعتذر عن الإطالة. وجزاكم الله خيرا.

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله، وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فلا شك أن استخراج شهادة لمن لا يحملها في الحقيقة، تزوير، وهو من الكذب، فلا يجوز مطلقا.

 ولتعلمي أيتها الأخت السائلة، أن تقوى الله تعالى من أعظم أسباب سعة الرزق، وتيسيره، كما قال تعالى: ... وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا* وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ ...  {سورة الطلاق: 2-3}، وكما قال تعالى: ...وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْرًا. {سورة الطلاق: 4}.

فعليكم بتقوى الله تعالى، والمولود يأتي وقد كتب الله تعالى رزقه، فلا تقلقوا بشأن الرزق.
 والله أعلم.