السؤال:

هل يشترط في الإفطار الالتزام بغروب الشمس أو الالتزام بالأذان، علماً بأنه في بعض المناطق وخاصة في الأردن تغيب الشمس وبعدها يكون الأذان بما يقارب 8 دقائق على الأقل؟!

أفيدونا، جزاكم الله خيراً.

الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالوقت المعتبر شرعاً لبداية الفطر هو التحقق من غروب الشمس لقول النبي صلى الله عليه وسلم: «إذا أقبل الليل من ها هنا وأدبر النهار من ها هنا وغربت الشمس فقد أفطر الصائم»؛ متفق عليه.

فيشرع في الفطر إذا غاب قرص الشمس كله بموضع ليس فيه ما يحول دون رؤيتها من جبل ونحوه، وفي حال وجود ما يمنع رؤيتها فالمعتبر إقبال الظلمة من جهة المشرق، قال الحطاب في "مواهب الجليل" وهو مالكي: "وقال ابن بشير: ووقت المغرب إذا غاب قرص الشمس بموضع لا جبال فيه، فأما موضع تغرب فيه خلف جبال فينظر إلى جهة المشرق فإذا طلعت الظلمة كان دليلاً على مغيب الشمس". انتهى.

والله أعلم.