السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

أريد أن أعرف حكم الإسلام في قول بعض كلمات أو عبارات الحب للحبيبة وأنا صائم، وهل هذا يفسد الصيام أم لا؟

الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن كنت تقصد بالحبيبة غير الزوجة كالأجنبية، فلا يجوز أن يدور بينك وبينها أي كلام من الغرام والحب، ولو كنت قد خطبتها لا في رمضان ولا في غيره، لأن ذلك وسيلة فساد، فمن فعل ذلك فقد أثم وعليه التوبة، وليس ذلك مبطلاً للصيام، وإن كنت تقصد بالحبيبة الزوجة، فلا مانع من ذلك الكلام إن أمنت على نفسك الوقوع في المحذور حال الصيام، وتركه أولى لكمال الصوم بترك مجمل الشهوات وما يدعو إليها، فإن حدث منك أن حدثتها فأمنيت بذلك فصيامك صحيح، قال الإمام النووي في المنهاج: "...الاستمناء فيفطر به، وكذا خروج المني بلمس وقبلة ومضاجعة لا فكر ونظر بشهوة". انتهى.

والله أعلم.