السؤال:

ورد في الحديث الشريف أن الإنسان يقول عند متابعته للمؤذن: «رضيت بالله رباً، وبالإسلام ديناً، وبمحمد رسولاً» فمتى يقول هذا؟

الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين.

"ظاهر الحديث أن المؤذن إذا قال: أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمداً رسول الله، وأجبته، تقول بعد ذلك: «رضيت بالله رباً، وبالإسلام ديناً ، وبمحمد رسولاً»، لأن الحديث جاء فيه : «من قال حين يسمع النداء : أشهد أن لا إله إلا الله ، وأشهد أن محمداً رسول الله ، رضيت بالله رباً ، وبالإسلام ديناً ، وبمحمد رسولاً»، وفي رواية : «من قال: وأنا أشهد» وفي قوله صلى الله عليه وسلم: «وأنا أشهد» دليل على أنه يقولها عقب قول المؤذن: "أشهد أن لا إله إلا الله"، لأن الواو حرف عطف، فيعطف قوله على قول المؤذن" انتهى.

(مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين:12/194)