هل تعتبر السترة المرتفعة عن الأرض سترة، كالكرسي إذا سجدت ولم تكن إحدى أرجله أمامي، بحيث لو مر أحد كأنه قد مر أمامي؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:           

 فاتخاذ السترة أمام المصلي، مستحب, ومقدارُها ذراع, أو قريب منه, كما سبق في الفتوى: 52581 وهي بعنوان: "قدر طول سترة المصلي"

واتخاذ الكرسي أمام المصلي مجزئ في السترة, ولولم تكن إحدى أرجله أمام المصلي, فلا يضره ما مرّ أمامه من وراء الكرسي. جاء في مجموع فتاوى ابن باز: والسنة للمسلم إذا أراد أن يصلي أن يكون بين يديه شيء، إما كرسي، أو حربة يغرسها في الأرض، أو جدار، أو عمود من أعمدة المسجد، فإذا مرّ المارون من وراء السترة لم يضروا صلاته، أما مرورهم بين يديه وبين السترة، فهذا هو الذي يمنع. انتهى.

وراجعي لمزيد الفائدة، الفتوى: 376981

والله أعلم.