أعاني في أوقات متفرقة منذ شهر الخوف من الموت لدي وإحساس أنني سوف أموت مع ضيق تنفس ودوخة، فهل هذا اكتئاب؟.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فقد بينا أن الخوف من الموت إذا حمل على الاستعداد له والتأهب للقائه، فهو خوف صحي محمود، وأما إذا حمل على القعود والتكاسل وأورث الهلع والجزع ونحو ذلك، فهو خوف مَرَضي مذموم، ولتنظر الفتويان رقم: 265888، ورقم: 286168.

وإذا علمت هذا، فحاولي أن تجعلي خوفك من الموت حاملا لك على الاجتهاد في طاعة الله تعالى، وانظري للفائدة حول ما يفعله من ابتلي بالخوف الزائد من الموت الفتوى رقم: 232639.

ثم إن كان الأمر قد وصل إلى حد الخوف المَرَضي، فينبغي مراجعة أحد الأطباء الثقات امتثالا لوصية النبي صلى الله عليه وسلم بالتداوي.

والله أعلم.