السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ولدي عنده ضعف في العضلات الدقيقة. أخبرتني إحدى قريباتي عندها بنت مثل حالته عرضتها على طبيبة مختصَّة، فنصحتها بصنع عجينة من الدقيق والملح والزيت، يقوم الولد المريض بعجنها وتشكيلها فتقوى عضلات يده.  

وسؤالي: هل يجوز استخدام الطعام في اللعب؟ 

تقول: إن ميزة العجينة أنها ليس فيها مواد كيماوية .. فإذا وضع الطفل إصبعه في فمه أو عينيه .. فلا يضره. ويمكنني عمل العجينة مرة واحدة فقط، وأحفظها في الثلاجة، وأخرجها له كل يوم ليلعب بها.

اللهم اجعل عملنا صواباً ... واجعله لوجهك خالصاً ... ولا تجعل لأحد غيرك فيه شيئاً.

الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه.

إن كان الأمر كما ذكرت: أن أهل الاختصاص يصفون هذه الوصفة لعلاج تلك الحالات فلا بأس من استخدام العجين في ذلك؛ لأن الأصل جواز التداوي بالمباح، ولا نعلم من قال بالمنع من استخدام الأطعمة علاجاً بهذه الصورة، والنبي صلى الله عليه وسلم لم ينه عن ذلك فيما نعلم.

وننبِّه الأخت السائلة على أن هذا ليس من باب اللعب، ولكنه علاج يصفه المختصون - كما ذكرت - وإن كان في صورة لعب.

والله أعلم.