مَن كذب في سيرته الذاتية؛ للحصول على عمل، وبعد أشهر من عمله تاب، وأخبر المسؤول، والمدير، ووافقا على بقائه؛ لأنه يتقن عمله، وبعد أشهر استقال المسؤول، وبعده غادر المدير أيضًا، وجاء مسؤول ومدير جديدان، فهل يخبرهما أيضًا، أو ما قام به من إخبار للمسؤول والمدير الأولين يكفي؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فالذي نراه أن ما قام به هذا الشخص من التوبة، وإخبار مسؤول العمل ومديره، عن كذبه في سيرته الذاتية، يكفيه.

ولا يلزمه أن يكرر ذلك مع كل مسؤول، أو مدير جديد.

ولا حرج عليه في البقاء في عمله، ما دام متقنًا له، ويقوم به على الوجه المطلوب.

والله أعلم.