ما حكم تسمية البنت باسم: كيندا ـ إن كان معناه المملكة القوية، وهو اسم لقبيلة عربية في الجاهلية، وكذلك اسم تمارة، ويامنة؟ وما حكم تسمية الولد باسم زين؟.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فأما تسمية المولودة باسم كيندا: فقد سبق ذكر حكمه في الفتوى رقم: 140251.

وأما تمارة: فهو اسم مدينة في المغرب، وقد جاء في الموسوعة الحرة وصفها: مدينة مغربية تقع جنوب العاصمة الرباط على بعد حوالي 6 كلم، تمتاز بشواطئها المطلة على المحيط الأطلسي. انتهى.

ولم نقف على معنى له في شيء من المصادر الموثوقة التي بين أيدينا، وعلى كل حال، فلا حرج في التسمية به إذا لم يكن في معناه ما يمنع أو يكره، والأفضل التسمية بغيره من الأسماء الحسنة كفاطمة وعائشة.

وأما اسم يامنة: فيجوز التسمي به، فإن معناه ذات اليمن، أي البركة، فقد جاء في المعجم الوسيط: اليامن ـ ذُو الْيمن وَهِي يامنة. انتهى.
وأما تسمية الولد الذكر باسم زين: فجائز، فإن الزين ضد الشين، وراجعي الفتويين رقم: 313918، رقم: 12614.

والله أعلم.