حواجبي تكاد تكون غير موجودة، فهي خفيفة جدًّا جدًّا جدًّا، وهذا الشكل مزعج جدًّا، وعمري ٣٦ سنة، ومتزوجة؛ فأضطر إلى أن أرسم بالقلم شكل الحاجب؛ لكي أكون طبيعية فقط، لا أكثر، فإذا استخدمت التقنية الجديدة لرسم الحاجب السطحي، وملء الفراغات -مع العلم أني سألتهم، وقالوا: إنه دون دم، والرسم سطحي فقط، ولفترة معينة ويختفي-، فهل أكون مذنبة؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فإذا لم يكن هذا الرسم وشمًا، بل مجرد زينة سطحية، فلا حرج فيه، بخلاف ما يعرف بوشم المكياج، أو الوشم التجميلي، أو غير ذلك من أنواع الوشم الحديث، التي تحقن فيها صبغات في الطبقة العميقة، لا الطبقة السطحية من الجلد، فإنها تدخل في الوشم المحرم، وإن كان لا يصاحبها دم، وراجعي في ذلك الفتوى رقم: 126558.

والله أعلم.