لو تقيأت أختي، وجاء القيء على يديها ورجلها؛ فسألتها: هل غسلتهما؟ قالت: نعم، لكن لا أعرف طريقة غسلها لهما هل هي صحيحة أم لا؟ هل يجب علي سؤالها عن طريقة غسلها لهما؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فغسل النجاسة من البدن، سهل ميسور، فإن الواجب فيه هو صب الماء على موضع النجاسة حتى تزول، وكل أحد إذا أراد غسل شيء؛ فإنه يفعل هذا، وانظر للفائدة، الفتوى رقم: 71255.

فما دمت سألتها وأجابت بأنها غسلتها، فلا داعي للتنطع والتفتيش عما لم يكلفك الله به.

والله أعلم.