ما هو حكم أخذ صور بالهاتف المحمول أثناء تأدية العمرة؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فحكم التصوير بالهاتف بصفة عامة، إذا كان لشيء من ذوي الأرواح، محل خلاف بين أهل العلم، سبق أن تعرضنا له في عدة فتاوى، منها الفتويين: 272347، 110405.
وأما التصوير أثناء أداء العمرة خصوصا، فينبغي للمسلم تجنبه؛ لأمور منها:

التفرغ للعبادة، والإحسان فيها. ومنها: تحقيق كمال الإخلاص، وإخفاء العمل، والبعد عن شوائب الرياء، وطلب السمعة، والإعجاب بالنفس.

وقد سبق أن نبهنا في الفتوى رقم: 39452 على أن الأولى للحاج والمعتمر أن يبتعد عن كل ما فيه شبهة، وأن يستغل هذا الموسم في العبادة.
والله أعلم.