ما حكم خروج البنت عن طاعة أبيها، وتزوجها من نصراني؟ وجزاكم الله خيرًا.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فعقوق البنت لأبيها، وزواجها من غير مسلم، كل منهما كبيرة من أكبر الكبائر، وزواجها باطل بالإجماع، قال ابن قدامة: لا يحل لمسلمة نكاح كافر بحال؛ لقوله تعالى: { وَلا تُنْكِحُوا الْمُشْرِكِينَ حَتَّى يُؤْمِنُوا}البقرة (221). اهـ.

فالواجب على البنت مفارقة هذا الرجل فورًا، والرجوع لأبيها، والتوبة إلى الله تعالى.

والله أعلم.