المحتويات

هناك بعد الأشخاص يخافون من فكرة البقاء مع شخص معين باقية الحياة وهناك أخرين يخافون من فكرة الزواج دون وجود أي مبرر ملموس بالنسبة لهم ، وهناك أشخاص أخرى قد مرت بتجارب سيئة تسببت في حدوث عقدة الخوف من الزواج ، لكن يجب على هؤلاء الأشخاص أن يعلموا جيدا أن البقاء وحيد دون وجود شركاء يشاركوهم حلو الحياة و مرها ليس قرار صائب بأي شكل من الأشكال ، و عليهم أن يحطموا حاجز الخوف من الزواج والتغلب عليه بشكل عاجل ، فإذا كنت تشعر أنك لا تسطيع التغلب على الخوف من الزواج بمفردك فمن الأفضل أن تتوجه بالإستشارة من مرشد نفسي وهو بدوره سيبذل جهده في تقديم يد العون لك و مساعدتك على إكتشاف الأسباب الحقيقية وراء خوفك والعمل على تخطي تلك المخاوف .

شعور قوى بالخوف من فكرة لزواج

فوبيا الزواج ( رهاب الزواج )

رهبة الزواج هو أن يسيطر على الإنسان شعور قوي ومجهول الأسباب بالخوف من فكرة الزواج،  بحيث يجعله رافض أمر الزواج تماما ولا يرغب في السماع أو الحديث عنه، وقد يرجع فكرة الخوف من الزواج إلى عدة أمور منها :-

  • أن يكون الشخص الذي يعاني من فوبيا الزواج ، قد رأى والديه يتشاجران أمامه و ينادوا بعضهم بألقاب سيئة .
  • أن يكون أحد الوالدين قد غادروا عش الزوجيه و تركوا الطفل الذي يعاني من فوبيا الزواج وحيدا ليكمل باقية حياته دون رعاية .
  • أو أن يكون الشخص الذي يعاني من رهاب الزواج قد قابل في حياته أحد الأشخاص الذي تسبب في كسر قلبه و خدش مشاعره أكثر من مرة .
  • الرغبة في عدم الإلتزام مع أي شخص طوال حياته حيث أنه لا يرغب في أن يجرب ألام و مرارة الزواج السئ ولا يريد أيضا أن يعلق في شباكه طوال حياته

ويجب العلم أن الخوف هو الذي يمنع الإنسان من كسر هذا الحاجز ، فيجب على الإنسان الذي يعاني من فوبيا الزواج أن يملئ قلبه بالتفائل

أعراض الخوف من الزواج

هناك مجموعة من الحالات التي تثبت الرهبة والخوف من فكرة الزواج لمن يعاني منهم

  • الشعور بالخوف من الإلتزام في العلاقات الرومانسية
  • التهرب و الإبتعاد عن كافة الأحاديث التي ترتبط بالزواج
  • عدم الرغبة في إستمرار العلاقة والإنتقال إلى مرحلة الزواج
  • تسارع ضربات القلب عند الحديث عن الزواج
  • الإنتقاد المستمر للشريك حينما يبدأ في التحدث عن الزواج أو فكرة الإرتباط
  • عدم الإحساس بالسعادة حتى وإن كانت العلاقة مع الطرف الأخر جيدة و مميزة
    خوف الشباب من الإقبال على الزواج

أسباب خوف البنات من الزواج

يوجد فرق كبير من خوف البنات الطبيعي من الزواج بمعنى أنها تسير في الخطوات الطبيعة للزواج ولكنها خائفة و بين الخوف الذي يعيق عن الزواج ويمنعه لدرجة تصل إلى أنها تشعر برعشة وتوتر وعرق وقلق و أرق ، وهذا يختلف تماما عن الخوف المتعلق بهل سأقبل أو لا أقبل ، وإنما يسمى بفوبيا الزواج و هنا ينصح غالبا باللجوء إلى الأمور التي من شأنها تهدئة الإنسان مثل بعض الأطعمة أو الأنشطة أو التمارين ، و إذا قامت بكل ذلك ولم تتغلب على خوفها فينصح بضرورة اللجوء إلى متخصص ، و لكن يجب العلم أن هناك العديد من الأسباب وراء خوف البنات من الزواج منها ما يلي :

  • التعلق الشديد بأفراد الأسرة و بالتالي لديها خوف شديد جدا من فكرة ترك البيت والإنتقال إلى عش الزوجية
  • التعلق بالحياة المريحة الهادئة في منزل أسرتها والذي تلبى فيه جميع طلباتها دون عناء، وبالتالي فهي تخاف من الزواج ومسؤلياته .
  • خوف بعض البنات من أن تكون فقدت عذريتها عند إجراء بعض التمارين العنيفة مثلا
  • المخاوف الإجتماعية حيث نجد أن البنات لديها خوف من الزواج بسبب النماذج الفاشلة التي توجد من حولها
  • الخوف من الرفض ، فنجد بعض البنات لا تثق في درجة جمالها ، و قدرتها على أن الشخص الأخر سيتقبلها، فنجد أنها تقوم بالرفض قبل أن يتم رفضها من قبل الشخص الأخر.
  • قد يكون السبب هو تعرضها إلى تحرش من قبل
  • وقد يكون السبب هو الخوف من فشل الزواج و إنتهائه بالطلاق وعدم القدرة على الحصول على مأوى بعد هذا الإنفصال .
    أسباب خوف البنات من الزواج

كيفية التغلب على الخوف من الزواج

هناك مجموعة من الخطوات تساعد في التغلب على الخوف من الزواج (رهاب الزواج)

الخطوة الأولى

بالنسبة للبنت أو الرجل المرتبط يجب أن يعلم جيدا إذا كنت مؤهل وعلى إستعداد لخوض تجربة الزواج أم لا فحتى إن كانت العلاقة بينك و بين شريك حياتك مثالية فلابد أن تطرح على نفسك مجموعة من الأسئلة وهي :

  • هل سأحب وأعشق هذا الشريك بعد مرور عشرون عاما مثلا
  • هل هناك شخص أخر سأكون سعيد بقدر أكبر معه
  • هل يوجد أي شئ يجب أن أقوم به قبل الزواج
  • هل يشعر قلبي بأنني بالفعل أخترت الشخص المناسب
  • كيف ستكون شكل حياتي بعد مرور خمس سنوات من الزواج
  • هل سأكون قادر على أداء مسؤلياتي على أكمل وجه

إن محاولة طرح مثل هذه التساؤلات السابقة ستساعد الشخص في معرفة إذا كان على إستعداد لخوض تجربة الزواج أم لا

الخطوة الثانية

ضرورة التحدث مع مستشار للزواج ، وقد يظهر هذا الأمر أنه غير مألوف ولكن يجب عدم إستبعاد فكرة أن المشكلة هي عبارة عن مشكلة نفسية، وفي هذه الحالة سيكون التغلب على الأمر سهل جدا بمساعدة معالج نفسي أو مستشار للزواج، فهو سيقوم بدور هام جدا في مساعدتك لمواجهة مخاوفك من خلال تحليل وفهم الأسباب الحقيقة وراء خوفك من الزواج .

الخطوة الثالثة

يجب التحدث مع شريك حياتك عن مخاوفك ، فمن أفضل الطرق للتغلب على هذا النوع من الخوف هو التحدث بكل صراحة مع شريك حياتك عن الأمر الذي يشغل تفكيرك وشرح كل مخاوفك له بكل صراحة، حيث أن تلك المناقشة سوف تخلق بينكما جسر جديد من التواصل ، هذا إضافة إلى أن هذا سيسهل الأمر و يحسم الأمورالتي تتعلق بالخوف و الخجل ، كما أن تلك النصائح ستساعد الفتاة أو الشاب العاذب للتغلب على الخوف من الزواج .

الخطوة الرابعة

التحدث بكل صراحة و شفافية مع أحد والديك ، فلابد أن أحد والديك يكون لديه القدرة على تقديم يد العون لك ومساعدتك على فهم و تحليل أسباب خوفك من الزواج ، لأنه على دراية كبيرة بكيف كانت طفولتك وما هي الأحداث الهامة التي مررت بها عندما كنت طفلا و من الممكن أن يكون لها تأثير عليك، فإذا كانت العلاقة بين الوالدين سيئة وهي التي تجعلك تخاف من فكرة الزواج فحتما وبلا أدنى شك سيكون لديهم القدرة على مساعدتك من خلال توضيح الأسباب الحقيقة التي أدت إلى فشل علاقة الزواج بينهما.