قد تظهر عليك الكثير من العلامات والتي قد تدل على إصابتك بالانزلاق الغضروفي slipped disc وأنت لا تعلم، فألم الغضروف من الآلام التي لا يتحمل شدتها الشخص في حال لم يتم الاهتمام به وبعلاجه، وقد تتعدد الأسماء التي يظهر فيها الانزلاق الغضروفي فمنها ما يعرف بالقرص المتدلي، والقرص  المنزلق، القرص المنفتق ولمعرفة كلما يخص علامات تدل على إصابتك بالانزلاق الغضروفي slipped disc تابعونا؟

محتوى المقال

الغضروف Cartilage

علامات تدل على إصابتك بالانزلاق الغضروفي slipped disc
علامات تدل على إصابتك بالانزلاق الغضروفي slipped disc

لنعرف كل ما يخص أعراض الإصابة بالفيروس لابد أن نعلم ما هو الغضروف، الغضروف عبارة عن جزء مطاطي أو مانع مطاطي يفصل بين الفقرات أو المفاصل في جسم الإنسان والغضاريف متواجدة بين كل مفاصل الإنسان مثل العمود الفقري والركبة والأنف الأذنين، المرفقين، الكاحلين وهكذا.

فنجد ان الغضروف يتكون من العديد من الخلايا المتخصصة والتي تعرف بالخلايا الغضروفية، وتقوم تلك الخلايا بإنتاج الكثير من الألياف والكولاجين، ولكن لا يتواجد في الغضروف أي أوعية دموية حتى يتم تزويده بما يحتاجه.

أنواع الغضروف

هناك 3 أنواع من الغضاريف :.

الغضروف المرن Elastic cartilage

وهو عبارة عن نوع من أنواع الغضاريف ولكنه اكثر ليونه من غضروف الهيالين، ويتواجد في الأذن، الحنجرة، والساق.

الغضروف الليفي Fibrocartilage

وهو عبارة عن المنطقة المرنة المتواجدة الصلبة والغير مرنة بيت الركبة والفقرات.

الغضروف المفصلي أو الهيالين Elastic cartilage

وهو المتواجد على سطح العظام، ويعمل على تغطية السطح المفصلي، ويشمل على محيط ناعم يعمل على سهولة الانزلاق على أطراف العظام.

الانزلاق الغضروفي slipped disc

علامات تدل على إصابتك بالانزلاق الغضروفي slipped disc
علامات تدل على إصابتك بالانزلاق الغضروفي slipped disc

من أكثر أنواع الإصابات بالغضروف هو الإصابة بالانزلاق الغضروفي، حيثُ يتكون العمود الفقري للإنسان من 7 فقرات في العمود الفقري العنقي و هناك 12 فقرة في العمود الفقري الصدري، وأخيرًا هناك 5في العمود الفقري القطني.

وبالتالي فإنه الغضاريف المتواجدة ما بين تلك الفقرات تعمل على حماية جسد الإنسان من التعرض للصدمات  من خلال أمتصاصها أو الاحتكاكات نتيجة نشطاتة اليومية،

يحتوي  الغضروف على جزأين جزء خارجي صلب وداخلي يتكون من الجيلاتين، وعند التعرض للإصابات المتعددة أو الصدمات العنيفة يبدأ الجزء الداخلي بالظهور ومن هنا يعر باسم الانزلاق الغضروف أو القرص المنزلق،ومن هنا يتعرض الشخص المُصاب بألم الغضروف دون أن يشعر فمن الممكن أن يُصاب المرء بالغضروف جراء الالتواء بشكل عنيف أو الأحمال الزائدة التي يحملها دون وعي.

أعراض الانزلاق الغضروفي slipped disc

علامات تدل على إصابتك بالانزلاق الغضروفي slipped disc

عند شعورك بتلك الأعراض أو العلامات فتأكد انك تعاني من الانزلاق الغضروفي، وعليك مراجعة الطبيب المختص، ومن تلك الأعراض :.

  • الشعور بألم والتنميل وبالأخص في احد جانبي الجسم.
  • امتداد الإحساس بالألم لليدين والساقين.
  • في الليل يزداد الألم سوءا مع القيام ببعض الحركات.
  • عند الجلوس لفترات أو الوقوف لفترات تشعر بازدياد الألم.
  • الشعور بألم عند السير لمسافات قصرة.
  • تعرض العضلات للضعف والوهن.
  • الشعور بوجع الم وخزات في منطقة الإصابة.

أسباب الانزلاق الغضروفي slipped disc

علامات تدل على إصابتك بالانزلاق الغضروفي slipped disc

عند تعرضك لبعض الأعمال البدنية التي قد تحتاج لحمل أوزن ثقيلة فيجب في تلك الحالة أن تتوخي الحذر، حيثُ تُعرضك للانزلاق الغضروفي، فحين يتم ضغط الفقرات بشكل أو بآخر يخرج الجزء الهلامي من بين تلك الأقراص، وقد يحدث أن تقوم بحركة غير صحيحة أو دوران بشكل خاطئ يعرضك للإصابة بالغضروف.

ولكل تلك الأشخاص الذين تتطلب مهامهم حمل أوزان ثقيل لابد أن يعلموا بانهم من اكثر الأشخاص الذي يعانون من خطر الانزلاق الغضروفي، ولهؤلاء الذين يعانون من زيادة في الوزن أيضًا يجب توخي الحذر.

وكلما تقدم الشخص بعمره كلما كان عُرضه بشكل كبير للإصابة بالغضروف، حيثُ تبدأ تلك الأقراص في فقدان كل ما تحتويه من كولاجين وألياف مع الوقت، وينتشر الانزلاق الغضروفي اكثر بين الرجال.

الحمل من الأسباب الرئيسية للإصابة بالانزلاق الغضروفي فمع زيادة الوزن تتعرض النساء لمشاكل متعددة في العمود الفقري و العظام.

العضلات الضعيفة والغير قوية وأنماط الحياة الثابتة تعرض الشخص للإصابة بالغضروف.

كيفية علاج الانزلاق الغضروفي slipped disc

علامات تدل على إصابتك بالانزلاق الغضروفي slipped disc

يمكن علاج الانزلاق الغضروفي عن طريق العديد من الطرق، حيثُ سنجد أن اغلبيه المرضي الذين يعانون من تلك المشكلة يتحسنون في خلال 3-4 أشهر ولا يشعرون بأي ألم،ولكن هناك حالات يشعرون بالألم أثناء الاستشفاء .

العلاج الغير جراحي

يتم هذا العلاج عن طريق التخفيف من الألم الذي يشعر به المريض، ولا يتم استخدام أي عمليات جراحية، حيثُ يجب على المريض في هذه الحالة :.

  • الراحة وعدم بذل مجهود في الأيام الأولى، فلا تقوم بالوقوف لمدة طويلة أو الجلوس لمدة طويلة، ولابد أن يكون النشاط الذي يقوم به الشخص بطيء وخفيف، وعدم الانحناء للأمام ورفع الأشياء الثقيلة.
  • تناول الأدوية المضادة للالتهاب فمن الممكن تناول إيبوبروفين أو نابروكسين فهما تساعدان في التخفيف من الألم.
  • القيام ببعض التمارين والتي يدلك عليها طبيبك المعالج لتقليل حدة الألم وتخفيفه.
  • حقن الستيرويد تعمل على تخفيف حدة  الألم الذي يحيط بالأعصاب مسبب هذا الالتهاب، وهو عقار يشبه الكورتيزون وهو مهدأ للألم قصير المدى، وهناك العديد من المرضى الذين تم شفائهم بنتائج ناجحة بعد مرور 6 أسابيع من شعورهم بالألم.

العلاج الجراحي

يتم العلاج الجراحي بعد مرور فترة من استخدام العلاج الغير جراحي في حال لم يأتي بأي نتيجة، وأما عن المرضى الذي يعانون من ضعف في العضلات، وصعوبة أثناء السير، وعدم السيطرة على المثانة ففي تلك الحالة يتم التدخل الجراحي من خلال استئصال هذا الجزء الصغير وأي أجزاء قد تمارس ضغط على الأعصاب.

وقد يحدث أن يحتاج المرء لأكثر من إزالة في حالة تعرض أكثر من فقرة لتلك الانزلاقات، ومن هنا قد نجد أن الطبيب قد يوصي الشخص المريض بالعديد من التمارين كتمارين المشي، وهي بعض التمارين التي من خلالها ستستعيد مرونة ظهرك وساقيك.

ولتجنب الإصابة بالفتق مرة أو زيادة أعراضه سيقوم الطبيب المعالج بمنعك من بعض الانحناءات والالتواء او الرفع لبعض الأسابيع، بعد الجراحة.

في حالة تم العلاج بالطرق الجراحية أو الغير جراحية حالة أن يتم الإصابة بالفتق مرة أخرى هي 5-10%،

المضاعفات في حالة العلاج الجراحي والعلاج الغير جراحي

في حالة العلاج الغير جراحي، قد يحتاج الشخص لوقت طويل لكي يتم شفائه من خلال هذه الطريقة، وعلى الغرم من هذا فسيحدث شعور أقل بالألم من هؤلاء الذين يلجئون للعمليات الجراحية،حيثُ هناك بعض الأخطار التي قد يتعرض لها المريض جراء تلك العمليات الجراحية ومنها :.

  • قد يتم إصابة العصب في حال عدم توخي الطبيب الحذر أثناء إزالة الجزء المنزلق.
  • الإصابة ببعض  العدوى.
  • الإصابة بالورم الدموي الناتج عن ضغط الأعصاب.
  • التعرض للفتق أو الانزلاق مرة أخرى.

وعلى الرغم من ذلك فإن الشعور بالتحسن والتخلص من الألم بعد العمليات الجراحية له اثر كبير على المريض، حيثُ أنه بعد العملية الجراحية يشعر المريض بالقليل من الألم ولكن يليه التحسن والحركة الجيدة في الساق الإحساس بالحركة مثل أول الأمر.

يجب على الشخص الذي تعرض للانزلاق الغضروفي توخي الحذر من الإصابات العنيفة والتعرض للالتواءات أو الحركات للحوادث وخصوصًا هؤلاء الذين قاموا بعمليات جراحية للتخلص من مشاكل الانزلاق الغضروفي حيثُ أنهم اكثر الأشخاص المعرضون للإصابة به مرة أخرى.