أرسل القارئ عمرو عزت والمقيم فى قرية بلقينا مركز المحلة الكبرى منطقة بجوار الطوب مناشدة لخدمة "صحافة المواطن" باليوم السابع ضمن مبادرة "سيبها علينا" بخصوص عدم تركيب كابل الكهرباء في الشارع حيث يوجد به غرف دفن للصرف (طرنشات) بسبب عدم استكمال مشروع الصرف الصحي ووجود طرومبات لاستخراج المياه.


وقال: "تركيب الكابل فى هذه المنطقة يهدد بقطع الكهرباء وعدم تركيب الخدمات الخاصة بشركه الكهرباء فى القرية، لذلك نناشد الجهات المختصه بالانتهاء من مشروع الصرف الصحى لاستكمال شركة الكهرباء أعمالها".

 

من جانبه قال المهندس محمد اشرف المتحدث الرسمي لشركة مياه الشرب والصرف الصحي بمحافظة الغربية، أنه تم فحص شكوى المواطن بمعرفة المهندس حمدى شطا رئيس مجلس إدارة الشركة وتبين بأن المشروع يتبع الهيئة القومية لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحي، وليس للشركة صلة بالمشروع سوي استلامه فقط للتشغيل.

 

من جانبه قال المهندس عب السلام بركات رئيس الهيئة القومية لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحي بالغربية أن المشروع عبارة عن شبكة صرف صحي ومحطتي رفع وسيخدم هذا المشروع حال الانتهاء منه القرية والتوابع لها.

 

وأضاف أنه تم بالفعل البدء في تنفيذ المشروع ولكن توقف لاعتراض صاحب الأرض ويدعي محمود البقري على سعر لجنة تثمين الأرض، الأمر الذي ترتب عليه توقف المشروع بسبب رفض مالك الأرض السعر.

 

وأشار إلى أن المشروع متوقف على موافقة مالك الأرض وحال استجابته سيتم استئناف الأعمال مرة أخرى.

 

وتأتى هذه المناشدة ضمن مبادرة "سيبها علينا" التى أطلقتها "اليوم السابع" لحرصها المستمر على التواصل مع قرائه وإيمانا منه بأن الرسالة الصحفية الأهم التى يحملها الموقع هى خدمة المواطن والعمل على إيصال صوته للمسئولين، يعلن "اليوم السابع" عن انطلاق أكبر مبادرة لاستقبال مناشدة القراء ومشاكلهم وتوصيل هذه المشكلات للمسئولين والمتابعة المستمرة معهم حتى حلها، بالإضافة إلى مساعدة الحالات الإنسانية والصحية، وذلك عبر خدمة "واتس آب" اليوم السابع برقم 01280003799 أو عبر البريد الإلكترونى send@youm7.com أو عبر رسائل "فيس بوك" ، على أن تُنْشَر الأخبار المُصَوَّرَة والفيديوهات باسم القُرّاء.
 

وتعتبر هذه المبادرة واحدة من أكبر المبادرات التى يطلقها موقع "اليوم السابع" لاستقبال مناشدة المواطنين والعمل على حلها مع مختلف الجهات الحكومية، كما تتيح الخدمة الجديدة إمكانية أن يطلب القراء من فريق عمل "اليوم السابع" تغطية حدث أو التحقيق فى مشكلة تصادف أحد القراء أو قضية تهم قطاع من المواطنين أو الكشف عن نقص فى الخدمات، أو نشر شكوى أو استغاثة، أو تصحيح خبر أو معلومة على الموقع، أو إرسال فيديوهات أو صور لحدث تواجدتم فيه وسيتم نشرها باسمكم على موقع "اليوم السابع".