قدم تلفزيون اليوم السابع بث مباشر اليوم الاثنين من داخل سوق الأسماك الحضاري بمحافظة بورسعيد، مع المعلمة ولاء أبو النجا التي تعمل في تمليح الأسماك واشتهرت بذلك على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

 

اشتهرت ولاء أبو النجا المدرسة الأولى للحاسب الآلي بالمرحلة الإعدادية، بتمليح الأسماك "الفسيخ" وبيعها عبر وسائل التواصل الاجتماعي من منزلها، هذا بالإضافة إلى عملها كمعلمة بإحدي مدارس بورسعيد.

 

وقالت ولاء أبو النجا، إنها بدأت رحلتها مع الأسماك منذ الصغر فلقد نشأت في نسكن بنطاق حي العرب وسط تجار الجملة، وكانت يومياً تستيقظ على أصوات "المورده" بيع سمك الجملة لتجار القطاعي، مضيفا: أن والدتها كانت تقوم بتمليح الأسماك، فاكتسبت منها الخبرات، وبدأت أول تجربة لها منذ 3 سنوات وقام بتشجيعها زملائها في المدرسة وكانوا هم أول زبائنها.

 

 

وأوضحت، أن الفسيخ له أسرار كثيرة ولكنه توفيق من الله عز وجل، ثم بعد ذلك مهارتي اختيار الأسماك نفسها وغسلها جيداً وطريقة التمليح التي لابد أن يتبع فيها الخطوات التي يتميز بها كل شخص عن آخر.

 

وأشارت إلى أنها تقوم بالتسويق للفسيخ عن طريق جروب بالفيسبوك، يطلب منها زبائنها "الأوردرات"، وتقوم بتسليمها لهم بعد ذلك، موضحه أن لديها أيضا فسيخ خاص لمرضى الضغط وأن أسرتها تساعدها وتقوم بتشجيعها دائما، ولذلك تستطيع أن توازن بين عملها كمعلمة للحاسب الآلي في المدرسة وبين صانعة للفسيخ.