ثمن الدكتور خالد سليم النقيب العام للأطباء البيطريين، نائب رئيس اتحاد نقابات المهن الطبية، الخطوة غير المسبوقة والوطنية التى دعا لها الرئيس عبد الفتاح السيسى بشأن إجراء حوار وطنى مع القوى المدنية السياسية وكافة قوى المجتمع المصرى، حيث يفتح الحوار بابا لمشاركة الجميع فى النهوض بالوطن، كما سيكون خطوة فى غاية الأهمية تساعد على تحديد أولويات العمل الوطنى وتدشن لجمهورية جديدة تقبل بالجميع.

 

وأكد النقيب العام للأطباء البيطريين، فى بيان، أن النقابة على أتم استعداد للمشاركة فى الحوار الوطنى بكافة مراحلة بكل حماس، خاصة أنه أمر لا يمكن التأخر عنه فى سبيل صالح الوطن، وذلك فى حال تلقى النقابة دعوة للمشاركة، مثمنا إعلان الأكاديمية الوطنية تبنيها مبدأ توسيع قاعدة المشاركة فى الحوار من خلال دعوة جميع ممثلي المجتمع المصري بكل فئاته ومؤسساته لضمان تمثيل جميع الفئات، لافتا إلى أهمية مشاركة ممثلى النقابات المهنية بمختلف تخصصاتها فى الحوار كونها أبرز منظمات المجتمع المدنى والتى تمثل ملايين المواطنيين المصريين.

 

وأشار سليم إلى أن إطلاق الرئيس مبادرة الحوار الوطنى لتحديد أجندة الأولويات الوطنية، يعكس اهتماما رئاسيا بالإصلاح مع استقرار الدولة، والإنجاز التنموى، والعمل على ترسيخ حالة الاستقرار المجتمعي وبناء الإنسان المصرى، كما أنه يؤكد حرص الرئيس على تمكين الشباب وإشراكهم فى مصر المستقبل، تماشيا مع الجمهورية الجديدة والاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان.