أكد الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، أن مشروع مدينة الذهب قائم ومستمر وتم العرض على الرئيس عبد الفتاح السيسى، ووجه بأن تكون على أعلى مستوى وفى مكان مميز فى العاصمة الاداريةً ويقوم حاليا الاستشارين بوضع  الخطوط النهائية للمدينة وأنه خلال انعقاد معرض المجوهرات.

 

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفى  للدكتور على المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية للإعلان عن معرض ومؤتمر الذهب والمجوهرات والذي سيعقد بالقاهرة خلال الفترة من 19 وحتى 21 فبراير 2022 وذلك بحضور رئيس وأعضاء  الشعبة العامة للمجوهرات بالاتحاد العام للغرف التجارية.  

 

يأتي ذلك فى الوقت الذى أكد فيه الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية، على استخدام لتكنولوجيا الحديثة في صناعة ودمغ المشغولات الذهبية، لافتا إلى أن مشروع دمغ المعادن الثمينة بالليزر، سيحدث طفرة كبيرة فى صناعة الذهب في مصر نظرا لأنه يواكب التكنولوجيا الحديثة، كما أنه سيحد من التلاعب في دمغ المشغولات، وبالتالي لا يستطيع أي شخص تجاهل المصلحة لدمغ المشغولات الذهبية نظرا لأنه يصعب تقليد الدمغ والتوكيد بالليزر بعكس الطرق اليدوية، كما أن هذا المشروع سيعمل أيضا على الحفاظ على حقوق المواطن.