أرسل القارئ محمد رضا من محافظة القليوبية، مناشدة عبر خدمة صحافة المواطن باليوم السابع، لوقف قرار إزالة الكرفانات في منطقة الرياح التوفيقي بالمنشية مدينة بنها والتي تم بناؤها بموافقة بتصريح من المحافظة ومجلس مدينة بنها، ولكن وقعت مشكلة بين المحافظة والرى، فالرى وافق بتقنين أوضاعنا لكن المحافظة ترفض حاليا،  قائلا: "نستغيث بأن يوافق المحافظ على استمرار المشروع فهو مصدر رزقنا وأن ينظر لنا بنظرة أب يدعم أبناؤه خاصة أننا نسعى إلى لقمة العيش، وتوجد أوراق تثبت أن الشباب غير متعدٍ ولا وضع يد على المكان، 55 كرافان أصحابهم شباب مديونين لبنوك وغيرها، سيتم إزالتها وبيوتهم تتخرب، معظم الشباب غير موظف وليس لديه تأمينات ولا معاشات، والمشروع ده هو حياتنا وشغلنا، إحنا معانا ورق رسمى من هيئة الاستثمار والمجلس موافق عليها بناء على توجيه من رئيس الوحدة المحلية وفى خطاب رسمى منه لرؤساء مجالس المدينة على مستوى الجمهورية، نتمنى حل مشكلاتنا وأن توافق المحافظة على استمرارنا لأن أرواحنا بالمكان وأكل عيشنا".

من ناحيته أكد عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، أنه جرى تخصيص منطقة مدخل مساكن الموالح بمدينة بنها بعد تطوير المدخل وتشجيره وتخصيصه لإقامة أكشاك وعربات للمأكولات والمشروبات للشباب، تكون بديلا للأكشاك التي تقام بالمخالفة على نهر النيل والرياح التوفيقي.

ووجه المحافظ رئيس المدينة بالتوسع في أماكن أخرى لاستيعاب أكبر قدر من الشباب، وذلك مساهمة للمحافظة في محاربة البطالة وتوفير فرص عمل للشباب ومحاربة ظاهرة التعدى على الطريق العام والباعة الجائلين واستبدالها بأماكن حضارية لا تعوق الحركة المرورية.
 

الكرفانات
الكرفانات
 
المكان عق التجديد
المكان عقب التجديد
 
المكان
المكان
 
تجديد المكان
تجديد المكان
 
ad92921c-a179-47e0-87dd-617c257e7b13

 

تأتى هذه الشكاوى ضمن مبادرة "سيبها علينا" التى أطلقتها "اليوم السابع" لحرصها المستمر على التواصل مع قرائه وإيمانا منه بأن الرسالة الصحفية الأهم التى يحملها الموقع هى خدمة المواطن والعمل على إيصال صوته للمسئولين، يعلن "اليوم السابع" عن انطلاق أكبر مبادرة ل استقبال شكاوى القراء ومشاكلهم وتوصيل هذه المشكلات للمسئولين والمتابعة المستمرة معهم حتى حلها، بالإضافة إلى مساعدة الحالات الإنسانية والصحية، وذلك عبر خدمة "واتس آب" اليوم السابع برقم 01280003799 أو عبر البريد الإلكترونى send@youm7.com  أو عبر رسائل "فيس بوك"، على أن تُنْشَر الأخبار المُصَوَّرَة والفيديوهات باسم القُرّاء.

وتعتبر هذه المبادرة واحدة من أكبر المبادرات التى يطلقها موقع "اليوم السابع" لاستقبال شكاوى المواطنين والعمل على حلها مع مختلف الجهات الحكومية، كما تتيح الخدمة الجديدة إمكانية أن يطلب القراء من فريق عمل "اليوم السابع" تغطية حدث أو التحقيق فى مشكلة تصادف أحد القراء أو قضية تهم قطاع من المواطنين أو الكشف عن نقص فى الخدمات، أو نشر شكوى أو استغاثة، أو تصحيح خبر أو معلومة على الموقع، أو إرسال فيديوهات أو صور لحدث تواجدتم فيه وسيتم نشرها باسمكم على موقع "اليوم السابع".